ثقافة

“مهرجان الأردن المسرحي” في دورته الـ26 يواصل عروضه

عمان – واصل مهرجان الأردن المسرحي في دورته الـ26 عروضه المسرحية مساء أول من أمس، بالمسرحيتين البحرينية “سكان الطابق الأرضي” والإماراتية “الساعة الرابعة”، على مسرحي المركز الثقافي الملكي بعمان.
والعرض المسرحي البحريني “سكان الطابق الأرضي” من إعداد وسينوغرافيا وإخراج هاشم العلوي، متكئ على نص “لعبة الموت” للكاتب الروماني-الفرنسي يوجين يونسكو ومدرسة اللامعقول في المسرح، ناهلا من فلسفتي العبث والوجودية، وطرح قضايا تسبر أغوار النفس البشرية.
ورغم أن فريق التمثيل قدم جهدا كبيرا وفعلا أدائيا مميزا، إلا أن الموازنة بين الجملتين الحركية والمنطوقة كانت غائبة.
والعرض الذي قدم على مسرح الفنان محمود أبو غريب بالمركز، ختم لوحاته بمشهدية للممثلين الأربعة بمؤثر موسيقي مزج بين فن الفجري التراثي البحريني الذي يمارسه البحارة في مملكة البحرين خصوصا ومنطقة الخليج عموما، وموسيقى حداثية. وشارك في التمثيل الفنانون إبراهيم البيراوي وأحمد سعيد ونوف سبت وريم ونوس.
ومزج العرض الثاني، المسرحية الإماراتية “الساعة الرابعة” من إخراج إبراهيم سالم وتأليف طلال محمود بالاتكاء على نص “توك توك” للكاتب الفرنسي لوران بافي، بين أسلوبية السيكودراما والكوميديا الخفيفة.
ويتحدث العرض عن مجموعة من المرضى النفسيين من مرجعيات مختلفة يجتمعون في موعد واحد لزيارة طبيبهم النفسي ليجري بينهم حوار أثناء انتظار الطبيب الذي تأخر، وبالتالي يبدؤون بالتحرر من مشاكلهم النفسية ليكشف العرض أن إحدى الشخصيات التي أدت دور أحد المرضى هو الطبيب متخذا هذا الأسلوب لمعالجة مرضاه من خلال البوح لبعضهم والتحرر من قيودهم.
العرض الذي شكلت فيه عناصر السينوغرافيا لاسيما كتل الديكور الكبيرة عنصرا محوريا في تعزيز المحددات والقيود التي تعانيها شخصيات العمل المريضة نفسيا، حمل في مضامينه العميقة إحالات الى العديد من إرهاصات وتداعيات قضايا المجتمعات العربية. وشارك في التمثيل الفنانون فيصل علي ومحمد جمعة وآلاء شاكر ونور الصباح ونيفين ماضي وعمر الملا.-(بترا)

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock