رياضة عربية وعالمية

مودي وفيديسوفا فازا بلقبي اليابان

تنس حول العالم


  مدن – فاز الجنوب إفريقي ويزلي مودي بلقب فردي الرجال في بطولة اليابان المفتوحة للتنس امس الأحد.


وتغلب مودي غير المصنف على الكرواتي ماريو انسيتش المصنف الخامس في البطولة 1-6 و7-6 و6-4 .


واحتاج مودي لعلاج للكتف بعد الفوز بالمجموعة الثانية.


وشهدت المباراة منافسة في ضربات الارسال القوية بين اللاعبين.


وبعد ان جاءت المجموعة الاولى من جانب واحد تماما لصالح انسيتش تبادل اللاعبان ضربات الارسال القوية واجادا في اعادة الكرات وفي تسديد كرات قوية لانتزاع نقاط بها.


وأنقذ مودي نقطتين كانتا ستمنحان الفوز بشوط كسر التعادل في المجموعة الثانية لمنافسه ثم تمكن هو من الفوز بالمجموعة.


وقال مودي “اعتقدت أن كل شيء انتهى. كان ماريو يلعب بشكل أفضل مني ولكن عندما كانت أمامه نقطة للفوز بالمباراة لعبت بقوة حتى أنقذ النقطة.” وأضاف أن ذلك جعله يلعب بحماس أكبر.


وفي الشوط التاسع من المجموعة الثالثة فقد انسيتش قوة ضربة ارساله وتمكن مودي من كسر ارساله وانتزاع المجموعة والمباراة.


أما في منافسات السيدات بالبطولة ذاتها فازت التشيكية الناشئة نيكول فيديسوفا بلقب فردي السيدات امس ايضا.


وفازت فيديسوفا المصنفة الثانية في البطولة باللقب بعد انسحاب منافستها الفرنسية تاتيانا جولوفان في المجموعة الثانية بسبب إصابة في الساق.


وكانت النتيجة 7-6 و3-2 لصالح فيديسوفا عند انسحاب جولوفان.


وهذا هو ثاني أكبر لقب تحصل عليه فيديسوفا في تاريخها في الملاعب والرابع على الاطلاق كما أنه ثاني لقب لها على التوالي بعد فوزها بلقب بطولة سول الأسبوع الماضي.


وقالت فيديسوفا “لعبت مباراة جيدة بحق ولكني أشعر بالأسف لأننا لم نتمكن من انهاء المباراة. أنا حزينة من أجل تاتيانا.


“المجموعة الأولى كانت قوية بحق ومن ثم كنت أتمنى أن تكون مباراة جيدة وأن نختتمها بقوة ولكن الأمور لم تسر بهذه الطريقة.”


وهذه هي المرة الثامنة التي تصعد فيها فيديسوفا (16 عاما) لمباراة نهائية أمام جولوفان البالغة من العمر 17 عاما.


واحتاجت جولوفان إلى العلاج أثناء المباراة بسبب إصابة في وتر العرقوب بعد أن تراجعت 1-3 في المجموعة الثانية.


وقالت جولوفان “بعد المباريات القليلة الأخيرة كنت أستيقظ وانا أشعر بألم. اليوم لم يكن أمامي أي خيار سوى التوقف عن اللعب.”


اللقب الخمسون لديفنبورت


احرزت الاميركية ليندساي ديفنبورت المصنفة اولى وبطلة العام الماضي لقب بطلة دورة فيلدرشتات الالمانية الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 650 الف دولار بفوزها على الفرنسية اميلي موريسمو المصنفة ثالثة 6-2 و6-4 في المباراة النهائية امس الاحد.


واللقب هو الخمسون لديفنبورت في مسيرتها الاحترافية، والثالث في هذه الدورة بعد عامي 2001 و2004.


وبدأت ديفنبورت المباراة بقوة ونجحت في كسر ارسالها منافستها مرتين لتفوز بالمجموعة الاولى في مدى 28 دقيقة فقط.


ودخلت موريسمو التي اضطرت الى الانسحاب في نهائي الدورة العام الماضي لاصابة في اسفل عضلات المعدة، اجواء المباراة وتقدمت في المجموعة الثانية 4-2، لكن الكلمة الاخيرة كانت للاميركية التي فازت بالاشواط الاربعة التالية لتحسم المباراة في نحو ساعة.


كرايتشيك تحرز لقب طشقند


 احرزت الهولندية ميكاييلا كرايتشيك المصنفة خامسة لقب بطلة دورة طشقند الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 140 الف دولار بفوزها على الاوزبكستانية اكغول امانمورادوفا 6-صفر و4-6 و6-3 في المباراة النهائية امس الاحد.


الشقيقتان وليامز تبتعدان عن ملاعب التنس لنهاية موسم 2005


توارت لاعبتا التنس الامريكيتان فينوس وسيرينا وليامز إلى الظل حتى نهاية موسم 2005 بعد انسحاب فينوس من بطولة موسكو المقبلة وإعلان شقيقتها الصغرى سيرينا عن عدم مشاركتها في بقية بطولات الموسم.


وفي تكرار لاحداث الشهر الماضي ببطولة الصين المفتوحة عندما أعلنت فينوس انسحابها قبل ساعات من مباراتها بدور الثمانية للاصابة وخروج سيرينا من الدور الاول للبطولة .. يبدو أن فينوس وسيرينا قد قررتا تعليق نشاطيهما حتى موسم .2006


وصرحت سيرينا في بيان رسمي بأن مشكلتها المستمرة مع كاحلها الايسر وركبتها ستبعدها عن الملاعب في الفترة المقبلة.


وقالت سيرينا التي حصلت على دور بفيلم أمريكي جديد بعد أيام من خروجها من بطولة الصين المفتوحة “لقد نصحني أطبائي ومدربي اللياقة البدنية بأن ساقي بحاجة إلى الشفاء التام حتى أستطيع معاودة اللعب بالمستوى الذي اعتدت عليه”.


ووصفت سيرينا المصنفة الاولى على العالم سابقا والمصنفة الحادية عشرة حاليا هذا العام بأنه كان مخيبا للامال بالنسبة لها لانها شخص يحب المنافسة. وقد حاولت وبذلت قصارى جهدها برغم إصاباتها المتعددة ولكنها أدركت الان حاجتها للابتعاد لبعض الوقت لاراحة جسدها واستعادة لياقتها وعافيتها بنسبة مئة بالمئة.


وأضافت سيرينا “سأنشغل في الاسابيع المقبلة بالعلاج والتدريب واستعادة لياقتي حتى أستطيع الاداء بأفضل مستوياتي من أجلي وأجل الجماهير والبطولات والرعاة في موسم 2006”.


أما فينوس فقد اشتكت من الاصابة في ركبتها لتنسحب من بطولة موسكو تاركة مكانها للفرنسية ماري بيرس التي تأهلت لنهائي جراند سلام مرتين بهذا الموسم.


شارابوفا مصنفة اولى امام موريسمو في دورة موسكو


صنفت الروسية ماريا شارابوفا اولى في دورة موسكو الدولية في كرة المضرب البالغ مجموع جوائزها 1.3 مليون دولار وتنطلق اليوم الاثنين.


وتشارك شارابوفا للمرة الاولى في مسيرتها في دورة موسكو.


وجاءت الفرنسيتان اميلي موريسمو وماري بيرس في المركزين الثاني والثالث على التوالي، وحلت الروسيتان ايلينا ديمنتييفا واناستازيا ميسكينا رابعة وسادسة.


وكانت ميسكينا فازت على ديمنتييفا 7-5 و6-صفر في نهائي الموسم الماضي.


– المنصفات الثماني الاوليات:


1- الروسية ماريا شارابوفا


2- الفرنسية اميلي موريسمو


3- الفرنسية ماري بيرس


4- الروسية ايلينا ديمنتييفا


5- السويسرية باتي شنايدر


6- الروسية اناستازيا ميسكينا


7- الاسترالية اليسيا موليك


8- الروسية سفتلانا كوزنيتسوفا

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock