رياضة عربية وعالمية

موريسمو إلى الدور الثاني وبوندارنكو تجرد بتروفا من اللقب في باريس

تنس حول العالم


مدن – بلغت الفرنسية اميلي موريسمو المصنفة سادسة الدور الثاني من دورة باريس الدولية لكرة المضرب بفوزها على الاميركية جولي ديتي بسهولة 6-1 و6-2، فيما جردت الاوكرانية كاتيرينا بوندارنكو الروسية ناديا بتروفا الخامسة من اللقب بالفوز عليها 7-6 (7-4) و3-6 و6-4 يوم اول من امس.


واحتاجت موريسمو الساعية الى تعويض خيبة خروجها من الدور الثالث لبطولة استراليا المفتوحة، اولى البطولات الاربع الكبرى، الى اقل من ساعة للتخلص من عقبة ديتي في اول مواجهة بين اللاعبتين.


وتلتقي موريسمو (28 عاما)، الفائزة بلقب هذه الدورة في مناسبتين (2001 و2006)، في الدور المقبل اليونانية ايليني دانييليدو التي فازت على البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا 6-2 و2-6 و5-7.


اما بوندارنكو (21 عاما) المتوجة بلقب الزوجي في بطولة استراليا مع شقيقتها الونا المصنفة ثامنة في هذه الدورة والتي تواجه الفرنسية فيرجيني رازانو، فتلتقي في الدور الثاني مع مواطنتها يوليانا فيداك التي تغلبت بدورها على الايطالية كارين كناب 7-6 (9-7) و4-6 و6-2.


وفي الدور الاول ايضا، فازت المجرية انغنيس شافاي المصنفة سابعة على البيلاروسية اولغا غوفورتسوفا 6-1 و6-1 لتلتقي في مواجهتها المقبلة مع الايطالية تاتيانا غاربن الفائزة على الاميركية ميلين تو 6-3 و6-4.


وتغلبت التشيكية بترا كفيتوفا على الاسبانية انابيل ميدينا غاريغيس 6-2 و6-3 لتضرب موعدا في الدور الثاني مع الروسية ايلينا ديمنتييفا الرابعة التي اعفيت من خوض الدور الاول كما هي حال مواطنتها انا شاكفيتادزه الاولى والفرنسية ماريون بارتولي الثالثة التي تلتقي في الدور الثاني السلوفاكية دومينيكا سيبولكوفا بعد فوز الاخيرة على الفرنسية الاخرى كاميل بان 7-5 و6-3.


وأعفيت من الدور الاول ايضا السلوفاكية دانييلا هانتوتشوفا الثانية وهي تلتقي في الدور الثاني مع السلوفاكية كاتارينا سريبوتنيك الفائزة على الفرنسية اميلي لوا 6-2 و6-4.


دورة باتايا


تأهلت الالمانية انجليك كيربر الى الدور الثاني في بطولة باتايا المفتوحة للتنس للسيدات يوم اول من امس الثلاثاء.


ففي الدور الأول للبطولة المقامة في تايلاند فازت كيربر المصنفة الخامسة على الصينية يوان مينج بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-3 و7-5.


وانتزعت الاميركية جيل كرايباس المصنفة السابعة بطاقة التأهل للدور الثاني اثر فوزها على الاوكرانية اولجا سافتشوك 6-1 و6-1.


وودعت الروسية ياروسلافا شفيدوفا المصنفة السابعة منافسات البطولة بعد هزيمتها امام مواطنتها ايكاترينا بايتشكوفا 3-6 و7-6 و6-3.


كما خرجت الروسية اناستاسيا روديونوفا المصنفة الثامنة من البطولة بعد خسارتها امام التايلاندية تامارين تاناسوجارن 6-2 و6-1.


وفي الدور الأول ايضا فازت الاوزبكية اكجول امانمرادوفا على التشيكية باربره سترايكوفا 6-3 و6-2.


وتغلبت التشيكية ريناتا فوراكوفا على المجرية مليندا تشينك 6-3 و6-1 والاميركية ليليا اوسترلوه على الصينية جانج شواي 7-5 و6-2.


وفازت الروسية اولجا بوتشكوفا على مواطنتها الا كودريافتسيفا 6-2 و6 -3.


المنتخب الصربي في ضيافة روسيا


من المحتمل ان يصبح الصربيان نوفاك ديوكوفيتش ونيناد زيمونيتش اللذان حققا انتصارات باهرة في بطولة استراليا المفتوحة للتنس ضيفين غير مرحب بهما في موسكو اثناء مباراة صربيا امام روسيا في كأس ديفيز للتنس.


وأظهرت روسيا انها القوة الصاعدة في سماء فرق الرجال للتنس بعد الفوز بكأس ديفيز عام 2006 واحتلال المركز الثاني بعد الولايات المتحدة في ديسمبر كانون الاول الماضي لكن فرصتها في اجتياز الدور الاول تبدو ضئيلة في 2008.


تواجه روسيا فريقا صربيا يتمتع لاعبوه بالجاهزية ويقوده ديوكوفيتش المتوج مؤخرا بلقب استراليا المفتوحة للتنس وزيمونيتش الفائز بلقب الزوجي المختلط. ولذلك يخوض البلد المضيف اللقاء دون افضلية تذكر رغم انه سيلعب على ملعبه.


ويمكن لصربيا ان تعتمد ايضا على يانكو تيبساريفتش الذي هزم بصعوبة امام السويسري المصنف الأول عالميا روجيه فيدرر في مباراة من خمس مجموعات في الدور الثالث ببطولة استراليا. وستعتمد روسيا على ثلاثة لاعبين لم يظهروا بمستوى مميز خلال الاشهر الماضية.


ويضم الفريق الروسي نيكولاي دافيدنكو المصنف الرابع عالميا وميخائيل يوجني ومارات سافين الذي يبلغ ترتيبه 61 عالميا.


وهذا اللقاء هو الاصعب من ضمن ثمانية لقاءات في الدور الاول للبطولة تقام في الفترة من الجمعة الى الاحد القادم.


وبعد شهرين فقط من الفوز بكأس ديفيز للمرة رقم 32 يسافر الفريق الاميركي الى اوروبا لبدء رحلة الدفاع عن اللقب في النمسا.


وجدد باتريك ماكنرو كابتن الفريق الاميركي الثقة في الفريق الفائز باللقب الماضي ويضم مايك وبوب برايان المتخصصين في الزوجي بالاضافة الى اندي روديك وجيمس بليك.


وفازت الولايات المتحدة في المرتين اللتين التقت فيهما مع النمسا في كأس ديفيز لكن الامور ربما لا تسير بسلاسة في صالحها في فيينا حيث اختار البلد المضيف اللعب على ملعب رملي مغطى.


ولا يشعر روديك ولا بليك بالارتياح في اللعب على ملاعب رملية ويمكن ان يخسرا مبارياتهما بسبب تلك الملاعب التي لا ترد الكرات بسرعة.


وقال ماكنرو في تصريحات للصحافيين “ستكون مباراة صعبة امام منتخب النمسا الذي يضم لاعبين جيدين للغاية كما ان اللعب خارج ملعبك على ارضية رملية دائما ما يكون صعبا”.


واعتذر رفائيل نادال وديفيد فيرير عن عدم السفر مع الفريق الاسباني الى بيرو. ورغم غياب اهم خمسة لاعبين اسبان فان من المتوقع ان تجتاز اسبانيا بطلة كأس ديفيز مرتين منتخب بيرو الذي يشارك للمرة الاولى في المجموعة العالمية.


وفليشيانو لوبيز هو اقل لاعب اسباني تصنيفا (رقم 37 عالميا) في الفريق الذي يقوده اميليو سانشيز بينما اعلى لاعبي بيرو تصنيفا هو لويس هورنا (120 عالميا).


والمشاكل التي يعاني منها سانشيز ربما تكون اهون الضرر بالنسبة لجون لويد مدرب بريطانيا.


فبعد انسحاب اندي موراي ترتكز امال لويد في تجنب هزيمة ساحقة امام المنتخب الارجنتيني القوي الذي سيلعب على ملعب رملي يفضله لاعبوه على اليكس بوجدانوفيتش الذي يأتي في المركز 188 عالميا.


ولم يخف البرتو مانسيني مدرب الارجنتيني ما يسعى اليه فريقه.


وقال مانسيني “نريد بداية قوية وان ننهي اللقاء بأسرع ما يمكن”.


وفي رومانيا سيلعب الفرنسي القوي جو ويلفريد تسونجا اول مباراة مع منتخب بلاده في كأس ديفيز وفرنسا مرشحة لزيادة رصيدها من مرات الفوز على البلد المضيف وهو سبع لقاءات مقابل لقاء واحد.


وتستضيف جمهورية التشيك منتخب بلجيكا بينما لن تواجه المانيا مشاكل امام كوريا الجنوبية.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock