رياضة محلية

مورينيو يواجه عقوبات صارمة وينفي استقالته

مدريد – كشفت تقارير اخبارية ان مدرب ريال مدريد، جوزيه مورينيو، يواجه عقوبة الإيقاف بين 4 إلى 12 مباراة لاعتدائه على تيتو فيلانوفا مساعد مدرب برشلونة بيب غوارديولا خلال لقاء إياب كأس السوبر الإسبانية في 17 من الشهر الحالي في ملعب كامب نو. وأفادت صحيفة (أس) الرياضية أمس ان لجنة المسابقات بالاتحاد الإسباني لكرة القدم التي قررت الثلاثاء فتح تحقيق مع مورينيو وفيلانوفا الذي رد بضرب المدرب البرتغالي خلال الواقعة، ستعتبر اعتداء مورينيو “خطيرا” وتصرف فيلانوفا “بسيطا”. وأكدت ان البندين رقم 98 و100 باللائحة التأديبية للاتحاد تنصان ان الاعتداءات “الخطيرة” يعاقب عليها بالايقاف من 4 إلى 12 مباراة، فيما يعاقب على الاعتداءات “البسيطة” بالايقاف عدد أقل من 4 مباريات. وإذا تسبب الاعتداء عن إصابات في الجانب الآخر يتم ايقاف المعتدي من ست إلى 15 مباراة، وذلك إضافة لغرامة مالية في جميع الحالات.
وكان لاعبو الفريقين قد بدآ مشادة جماعية بعد طرد لاعب الريال مارسيلو لاعتدائه بدون كرة على لاعب وسط برشلونة الجديد سيسك فابريغاس، فيما توجه مورينيو إلى فيلانوفا وكأنه يريد فقأ عينه بإصبعه، فرد الآخر بضرب المدرب البرتغالي على مؤخرة عنقه. وستقوم اللجنة بفحص جميع المقاطع المصورة حول الواقعة التي نفى مورينيو انها ستؤدي الى استقالته عن الفريق. واكد المدير الفني لوصيف بطل الدوري الاسباني انه ليست لديه النية لترك النادي الملكي موافقا على الاعتذار لكن لانصار الفريق فقط بسبب الاحداث التي شهدتها مباراة اياب الكأس السوبر الاسبانية امام الغريم التقليدي برشلونة. وقال مورينيو في رسالة نشرت على موقع النادي الملكي: “لن أرحل. هذا اكيد، منتهى التأكيد”، مضيفا “وحده من لا يعرفني بامكانه ان يحلم ويخترع ويعتقد بانني ساترك اليوم ريال مدريد”. وتابع “يبدو لي بان كثيرا من الاشخاص اعجبوا بجودة كرة القدم التي قدمها ريال مدريد هذا الموسم، وستكون بالنسبة لهم مفاجأة جديدة في حال تركت النادي الان. هذا مستحيل!”.وكذب مورينيو بالتالي الاشاعات التي اوردتها قناة تلفزيونية كونها تلقت رسالة من المتحدث باسم النادي الملكي ايلاديو باراميس مفادها ان مورينيو يفكر في الرحيل. وكان باراميس نفسه نفى ان يكون بعث بمثل هذه الرسالة من هاتفه. وكتب مورينيو: “لدي رئيس رائع بذكاء كبير ويكن لي صداقة كبيرة. ولدي ايضا مديرا عاما يعمل 24 ساعة في اليوم. حماسي كبير وحبي لريال مدريد أكبر بكثير من حب بعض انصار النادي”.
واوضح انه يتوجه الى “انصار النادي بالاعتذار وفقط اليهم، على تصرفه في المباراة الاخيرة” امام برشلونة. وكان مدرب ريال مدريد وضع على الخصوص اصبعه في عين مساعد مدرب برشلونة تيتو فيلانوفا إلى ذلك جاء في بيان صادر عن ريال مدريد أن النادي تقدم بشكوى رسمية للاتحاد الإسباني لكرة القدم بدعوى تعرض لاعبيه وطاقمه الفني لـ”مضايقات واستفزازات وسباب واعتداءات” من جانب نظرائهم في فريق برشلونة خلال إياب كأس السوبر.أن الفريق لم يتخذ هذا الإجراء خلال الأيام الماضية من واقع المسؤولية المجتمعية وحتى لا تشتعل نار الخصومة بين أنصار الفريقين، إلا أن قرار لجنة المسابقات بالاتحاد الإسباني بفتح تحقيق مع مدرب النادي الملكي جوزيه مورينيو أدى إلى التقدم بالبلاغ.
ديل بوسكي: مورينيو لديه طريقة عمله ويجب احترامها
أكد مدرب منتخب إسبانيا لكرة القدم، فيسنتي ديل بوسكي، انه لا يحب التدخل في شؤون اي مدرب مع ناديه داخل إسبانيا. وتحدث ديل بوسكي في مقابلة مع إذاعة “راديو كووبيراتيبا” التشيلية مساء أول أمس الثلاثاء، حول المدرب البرتغالي لريال مدريد، جوزيه مورينيو بقوله “لا أحب التحدث عن اداء اي مدرب مع ناديه، وخاصة اذا كان فريقه يقدم لنا العديد من اللاعبين، فمورينيو لديه طريقة عمله ويجب احترامها”. وذكرت تقارير إخبارية ان مورينيو ينوي الرحيل عن صفوف الريال إزاء فعلته في مباراة السوبر، إلا انه نفى تماما صحة هذه الاشاعات، وقدم اعتذاره فقط لمشجعي الريال. وحول مدرب فريق مالقا، التشيلي مانويل بيليغريني المدرب السابق للريال أيضا قال ديل بوسكي “الموسم الماضي انقذ بيليغريني فريقه من الهبوط، واتمنى ان يقدم موسما جيدا”.أما بخصوص مدرب أثلتيك بلباو الجديد، ومدرب منتخب تشيلي السابق مارسيلو بييلسا قال “بييلسا مدرب عالمي وأثلتيك فريق له تقديره في جميع أنحاء إسبانيا. سيكون مشوارا رائعا للمدرب”.ومن المنتظر ان يعلن ديل بوسكي الخميس عن اسماء اللاعبين المشاركين في ودية تشيلي المقبلة في الثاني من أيلول(سبتمبر) المقبل. وحول المباراة قال “اتمنى ان نشهد لقاء تنافسيا لأن لاعبي تشيلي سيقدمون افضل ما لديهم، مثلما فعلوا في المونديال الاخير”.
كالديرون: الرئيس الحقيقي لريال مدريد هو مورينيو
إلى ذلك قال الرئيس السابق لريال مدريد رامون كالديرون أمس أن “الرئيس الحالي للنادي” هو المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو. وقال كالديرون أن فلورنتينو بيريز، رئيس النادي الحالي، لم يفعل أي شيء في “الموقف الذي استدعى ظهوره”، وأعرب رئيس النادي السابق في حوار مع اذاعة (كوم) الكتالونية عن أسفه ازاء عدم تدخل بيريز فيما صدر من اعتداء من قبل مورينيو، وقال كالديرون “كان يجب على بيريز الخروج للتحدث عن أن تاريخ ريال مدريد لا يسمح بدعم مثل هذه التصرفات”.وأضاف المسؤول السابق “المسؤول عن حدوث مثل هذا الأمر ليس المدرب، الذي لم يغير من طريقته في التصرف طوال السنوات الماضية،المسؤولية تقع على عاتق من تعاقد معه ولا يصحح له تصرفاته علنا لادانة أسلوب ترفضه كل الجماهير”.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock