آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

موظفو “الثالثة” بـ”التربية” ينفذون إضرابا مفتوحا عن العمل لليوم الثاني

آلاء مظهر

عمان– نفذ موظفو الفئة الثالثة بوزارة التربية والتعليم أمس، اضرابا مفتوحاعن العمل لليوم الثاني على التوالي للمطالبة بتحسين اوضاعهم المعيشية.
وطالب الموظفون بالمساواة مع موظفي الوزارات الأخرى، فيما يتعلّق بالرواتب وساعات العمل والعطل الرسميّة، والحوافز والعلاوات، وتطبيق نظام الخدمة المدنية، بالاضافة الى مطالبتهم بمنحهم زيادة 100 دينار على الرواتب، وشمولهم بالمكرمة الملكية أسوة بالمعلمين، وبتثبيت المسميات الوظيفية، كل حسب عمله.
كما يطالبون بإدراج مسمياتهم ضمن المهن الخطرة، وبصرف علاوة خطورة عمل، وبالاستعجال في تعيين موظفين جدد من الفئة الثالثة، لسد النقص وتخفيف ضغط العمل.
واكد الموظفون ان الاضراب شمل مركز الوزارة ومديريات التربية والتعليم، وانهم مستمرون فيه لحين تلبية مطالبهم المشروعة.
مصدر مطلع بالوزارة قال ان عدد موظفي هذه الفئة بلغ 9 آلاف، يعملون في اختصاصات مختلفة فمنهم مستخدمون وسائقون ومأمورو مقاسم وفنيو صيانة وطابعات، وغيرها.
واضاف المصدر ان وزير التربية والتعليم تيسير النعيمي، التقى مؤخرا بهم، وأكد لهم ان الوزارة تدرس مطالبهم، وقد رفعت جزءا منها لرئاسة الوزراء. واوضح المصدر ان بعض المطالب تحتاج لتعديلات في بعض التعليمات والتشريعات القانونية بالوزارة، خصوصا فيما يتعلق بشمولهم بمكرمة ابناء المعلمين. واشار المصدر الى ان مطالبهم الاخرى المتعلقة بطبيعة العمل وجرى مخاطبة مديري التربية بها، لمراعاتها، لافتا الى ان الوزارة بصدد تعيين 450 حارسا، وستبدأ الثلاثاء المقبل بإجراء مقابلات مثمنا دورهم بدعم ومساندة العملية التعليمية التربوية.
وفي سياق متصل؛ نفذ طلبة مكفوفون وذووهم أمس اعتصاما امام الديوان الملكي العامر، امس، للدعوة لحل قضية اضراب سائقي الوزارة، بسبب تعذر وصولهم للمدرسة. وطالب المعتصمون خلاف وقفتهم لحل مشكلتهم بالوصول لمدارسهم، بعد تعطلهم اثر اعتصام سائقي الوزارة.
الى ذلك، قال رئيس اللجنة الإدارية النيابية محمد الحجاحجة، إن اللجنة ستلتقي برئيس الوزراء عمر الرزاز ووزير المالية محمد العسعس، لبحث مطلب موظفي الفئة الثالثة بالوزارة، فضلًا عن معالجة أوضاع كل هذه الفئة بالوزارات والدوائر الحكومية كافة.
واضاف في اجتماع اللجنة مؤخرا، بحضور الوزيرين النعيمي والدولة لتطوير الأداء المؤسسي ياسرة غوشة، ورئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، مطالب موظفي هذه الفئة، مشيراً إلى “أن الوزير النعيمي والناصر أبديا الاستعداد لدراستها”. وأكد الحجاحجة ضرورة إجراء مسح لرواتب الفئة الثالثة بالوزارات ومؤسسات الدولة المختلفة وتوحيدها.
النعيمي قال إنه التقى قبل أيام بموظفي الفئة الثالثة بـ”التربية”، ونوقشت مطالبهم، فيما رفعت إلى مجلس الوزراء لدراستها واتخاذ اللازم بشأنها، فيما قالت غوشة إن هناك مراجعة شاملة لنظام الخدمة المدنية.
من ناحيته، أوضح الناصر أن 20 % من موظفي هذه الفئة، موجودون بالوزارة، قائلًا إن الفرق بين رواتب هذه الفئة، سببه الحوافز المقدمة من بعض الوزارات والدوائر الحكومية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock