آخر الأخبار الرياضةالرياضةكرة السلة

نتس يحسم مواجهته الأولى مع باكس بالدوري الأميركي للمحترفين

لوس انجليس – خرج بروكلين نتس منتصراً من المباراة الأولى في سلسلة مواجهاته مع ميلووكي باكس في نصف نهائي المنطقة الشرقية من “بلاي أوف” دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، لكنه خسر جهود نجمه جيمس هاردن في الدقيقة الأولى بسبب الإصابة.

وحسم فريق المدرب الكندي ستيف ناش اللقاء الأول من أصل سبعة ممكنة في هذه السلسلة، بفوزه على أرضه 115-107 بفضل جهود كيفن دورانت وكايري إيرفينغ، إذ سجل الأول 29 نقطة مع 10 متابعات والثاني 25 مع 5 متابعات و8 تمريرات حاسمة.

وبدأ نتس اللقاء بضربة قاسية بعد اضطرار هاردن الى ترك أرضية الملعب بسبب أوجاع في العضلات الخلفية لساقه اليمنى، ذلك بعد 43 ثانية فقط على بداية المواجهة الأولى بين الفريقين في البلاي أوف منذ الدور الأول لموسم 2002-2003 حين بلغ نيوجرزي نتس وقتها نهائي الدوري للموسم الثاني توالياً وخسر أمام سان أنتونيو سبيرز.

وفي ظل خسارة جهود هاردن الذي عانى الأمرين مع الإصابات في موسمه الأول مع نتس حيث اضطر في إحدى فترات الموسم للغياب 18 مباراة متتالية، لعب جو هاريس (19 نقطة) وبلايك غريفين (18 نقطة مع 14 متابعة) دوراً أساسياً أيضاً في هذا الفوز.

وعلق غريفين على خسارة جهود هاردن بالقول “أنت لا تريد أن تخسر لاعباً مثل جيمس لكن اختبرنا هذا الوضع سابقاً. أنا أثق بهؤلاء الشبان”. ودخل الفريقان هذه السلسلة بعد عرض قوي في الدور الأول، حيث تغلب نتس على بوسطن سلتيكس 4-1، فيما خرج باكس منتصراً أمام ميامي هيت وصيف البطل 4-0.

وتابع غريفين “كان على كل واحد الارتقاء بمستواه. لعبنا كما فعلنا طيلة الموسم. لدينا شبان باستطاعتهم التعويض وكيفن (دورانت) وكايري (إيرفينغ) قاما بما يُجيدان”.

وأشاد ناش بفريقه قائلاً “دفاعنا كان جيداً ولم نمنحهم الكثير من المساحة للتسديد. قمنا بتحسين بعض الأمور مع تقدم المباراة”.
ونتيجة الإصابات المتعددة التي لاحقت هادرن ودورانت، لم يخض الثلاثي الكبير هاردن-دورانت-إيرفينغ سوى 8 مباريات معاً في الموسم المنتظم.

وأمل نتس أن يكون هذا الثلاثي متعافياً في البلاي أوف، لكن تبخر ذلك السبت بخروج هاردن من الملعب بعد ثوانٍ معدودة على انطلاق المباراة تحت أنظار 15700 متفرج في ملعب “باركلايز سنتر أرينا”.

وأعلن نتس خلال الشوط الأول أن نجم هيوستن روكتس السابق سيخضع لفحص التصوير بالرنين المغناطيسي (آر أم آي) من أجل معرفة حجم الإصابة.

وتأسف ناش للاصابات التي تلاحق فريقه، قائلاً “اختبرنا هذا الأمر طيلة العام، أن يسقط أحدنا بسبب الإصابة”، لكن “قاتلنا. كان من الرائع أن نرى (السبت) بعض اللاعبين الذين كانوا خارج التشكيلة (الأساسية)” وأبرزهم مايك جيمس الذي شارك لثلاثين دقيقة وسجل 12 نقطة مع 7 متابعات.

وما يدل على أهمية هاردن، أن نتس حقق 20 فوزاً مقابل 17 هزيمة في غيابه، فيما حقق 29 فوزاً مقابل 7 هزائم فقط بوجوده في الملعب (خاض طيلة الموسم 36 مباراة من أصل 72 لفريقه في الموسم المنتظم و6 في البلاي اوف).

وحقق هاردن ما معدله 27,8 نقطة مع 10,6 تمريرات حاسمة خلال سلسلة بوسطن في الدور الأول.
وأنهى باكس الربع الأول لصالحه 32-30 بفضل 10 نقاط من نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي كان أفضل لاعبي الضيوف بتسجيله 34 نقطة (نجح في 16 من محاولاته الـ24) مع 11 متابعة و4 تمريرات حاسمة في لقاء برز فيه أيضاً من ناحية ميلووكي بروك لوبيز (19 نقطة مع 5 متابعات) وجرو هوليداي (17 مع 9 متابعات و6 تمريرات حاسمة).

ورأى أنتيتوكونمبو أن الأمور لم تتغير بالنسبة لفريقه مع إصابة هاردن لأنه “التزمنا بخطة اللعب الموضوعة. طبقنا خطة اللعب الموضوعة من أجل كايري (إيرفينغ) وكاي دي (دورانت) وجو (هاريس)”.

وفي الربع الثاني، مر الفريقان بفترات متقلبة، إذ سجل نتس 20 نقطة مقابل 8 لضيفه ما سمح له بالتقدم 59-48، لكن الأخير عاد بقوة بتسجيله 13 نقطة مقابل 4 لمضيفه، ليقلص الفارق الى نقطتين 61-63 مع نهاية الشوط الأول.

لكن نتس استلم زمام المبادرة نهائياً حين سجل 12 نقطة مقابل 4 لباكس في نهاية الربع الثالث، ليدخل الى الربع الأخير متقدماً 98-84، ثم عرف كيف يحافظ على هذه الأفضلية حتى صافرة النهاية. ويبقى الفريقان في بروكلين لخوض المباراة الثانية الإثنين. (أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock