آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

نتنياهو يسعى لتشكيل قائمة واحدة من أحزاب اليمين المتطرف

القدس المحتلة- يسعى رئيس الحكومة الإسرائيلية المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، جاهدا لتشكيل قائمة واحدة تضم أحزاب اليمين المتطرف الأربعة (اليمين الجديد، البيت اليهودي، الاتحاد القومي، وعوتسما يهوديت”، وذلك عبر الضغط على وزير الجيش، نفتالي بينت، إلى حد تهديده بإقالته من منصبه.
ولفتت هيئة البث الإسرائيلي “كان”، اليوم الأربعاء، إلى أن نتنياهو اجتمع مرتين على الأقل، برئيس حزب “اليمين الجديد”، نفتالي بينت، ورئيس “الاتحاد القومي”، بتسلئيل سموتريتش، بهدف دفعهم إلى خوض الانتخابات ضمن قائمة واحدة تجمع أحزاب اليمين المتطرف.
وذكرت “كان” أن سموتريتش أخطر نتنياهو خلال أحد هذين الاجتماعين، أنه سيحاول الضغط على رئيس “البيت اليهودي” الحاخام رافي بيرتس، لفض الشراكة التي أقرها أمس مع حزب “عوتسما يهوديت” إيتمار بن غفير، (من أتباع الحاخام المتطرف مئير مهانا).
ولفتت الهيئة إلى أن نتنياهو رفض اقتراح سموتريتش، وأصر على خوض أحزاب اليمين المتطرف الانتخابات بقائمة تضم كذلك حزب “عوتسما يهوديت”، منعا لخسارة الأصوات، وسعيا إلى تحسين التمثيل البرلماني الذي حصلت عليه كتلة اليمين في الانتخابات الأخيرة (55 مقعدا).
وعلى صعيد متصل، هدد نتنياهو وزير الجيش المعين حديثا، نفتالي بينت، بإقالته من منصبه، في حال أصر على خوض أحزاب اليمين المتطرف الانتخابات بقائمتين منفصلتين. ونقل نتنياهو رسالة لبينت مفادها بأنه إذا خاض الانتخابات بقائمة منفصلة عن سائر أحزاب اليمين المتطرف، فلن يتمكن من مواصلة مهام منصبه وزيرا للجيش. وبحسب قناة “كان”، وخلافا لتقديرات نتنياهو ووفقا لاستطلاعات الرأي، فإن اتحاد أحزاب اليمين في قائمة واحدة، قد يؤدي إلى خسارة العديد من الأصوات، وسيؤثر سلبا على تمثيل اليمين. يذكر أن لجنة الانتخابات المركزية الإسرائيلية سوف تغلق باب الترشيح للانتخابات، مساء اليوم الأربعاء.-(بترا)

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock