المفرقمحافظات

ندوة علمية بمناسبة اليوم العالمي للترجمة في “آل البيت”

حسين الزيود

المفرق – نظم مركز اللغات في جامعة ال البيت ندوة علمية بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للترجمة، بعنوان :” الترجمة وحوار الحضارات” برعاية نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية الدكتور عقاب الربيع.
وأشار مدير مركز اللغات الدكتور يوسف أبو دلبوح، إلى أهمية هذه المناسبة التي جاءت محاور الندوة لتسليط الضوء عليها وتشير إلى دور الترجمة في التأثر والتأثير بين الحضارات. وأدار جلسات الندوة الدكتور عمر الخزاعلة.
وتحدث الدكتور وائل الربضي من قسم اللغات الحديثة في الجامعة عن تجربته الشخصية في الترجمة بين اللغتين العربية والفرنسية، مبينا بعض الصعوبات التي تواجه المترجم والمحاذير التي يجب الانتباه إليها أثناء الشروع بعملية الترجمة.
وقدمت الدكتورة أسمهان العلي من مركز اللغات في الجامعة ورقة بحثية تحدثت فيها عن قضية ترجمة حروف الجر في القرآن الكريم ودور السياق والحيثيات المرتبطة به في توضيح مضامين النصوص، فيما قدم لدكتور سمير الهرش ورقة عمل بعنوان : ” قابلية ترجمة مثل إنجليزي واحد إلى الكثير من الأمثال العربية، حيث أشار في بحثه إلى إمكانية ترجمة مثل إنجليزي واحد إلى عدة أمثال عربية في حين يصعب ترجمة المثل العربي الواحد إلى مثل إنجليزي أو أكثر.
وقدم الدكتور وليد الحاج من مركز اللغات في الجامعة ورقة بحثية بعنوان : ” الترجمة ودورها في التأثير الحضاري بين الشعوب العربية أنموذجا”، أشار فيها إلى أهمية الترجمة في التواصل الحضاري بين الشعوب لنتمكن من فهم ثقافة الآخرين بشكل منفتح بوصفها من أهم قنوات الحوار بين الثقافات العالمية في العالم المعاصر.
وبين بوادر الاهتمام بالترجمة في العصور الإسلامية بدءا من الأمويين مرورا بالعباسيين وما حققته الترجمة من إنجازات في العصر الحديث من حيث بيان فوائدها على الأدب العربي، إذ عملت على تطوير الأجناس الأدبية الحالية وخلق أجناس أدبية جديدة كالقصة والمقالة والرواية وغيرها.
وتلا في نهاية الندوة الدكتور عبد الكريم جرادات التوصيات التي خلصت إليها الندوة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock