آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة محلية

نصار: سنرد على أندية المحترفين وجدول الدوري يصدر خلال الأسبوع الحالي

توصية "المسابقات" بإلغاء دوريات الفئات العمرية تثير غضب الأندية

خالد العميري

عمان – تلقت آمال العديد من الأندية الأردنية، في انطلاق دوريات الفئات العمرية، ضربة موجعة، بعد توصية لجنة المسابقات بالاتحاد الأردني لكرة القدم، بإلغاء مسابقات الفئات العمرية للعام الحالي، بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

واستهجن المدير التنفيذي لنادي عمان إف سي، عيسى مارتو، توصية لجنة المسابقات بإلغاء مسابقات الفئات العمرية، مؤكدا في تصريحات لـ”الغد”، أن الأندية كانت متعطشة لاستئناف التدريبات تمهيدا للمشاركة في دوريات الفئات العمرية، غير أن هذه التوصية شكلت “ضربة قاضية” لتطلعاتها المستقبلية.

وأضاف: “لم تُقم مسابقات الفئات في العام الماضي بذريعة وجود هيكلة لاتحاد الكرة، على أن تنطلق في الثلث الأول من العام الحالي، لكن جائحة كورونا أصابت الحركة الرياضية بشلل تام، وعندما عادت النشاطات الرياضية والمنافسات بدون جمهور، جاءت توصية لجنة المسابقات بإلغاء دوري الفئات بسبب البروتوكول الصحي وتداعيات كورونا”. واستطرد: “مستقبل وديمومة أي لعبة يبدآن من الاهتمام بقاعدة الفئات العمرية، لكن إلغاء الفئات يعني تدمير اللاعبين ودفع الأندية نحو صرف أموال إضافية من خلال استيراد اللاعبين بدلا من تصدير واستثمار مواهبهم، الأمر الذي قد يعود بالضرر على أداء وخيارات المنتخبات الوطنية كافة في المستقبل القريب”.

وتابع: “لا يُعقل أن نترك اللاعبين لفترة طويلة بدون تدريب؛ حيث إن نفسية اللاعبين الشباب تحت سن 17 على وجه التحديد ستتأثر وقد تدفعهم لهجر اللعبة، كما أننا سنفتقد إلى نخبة من المدربين، الذين قد ينفروا من اللعبة بحثا عن وظيفة ثابتة تؤمن لهم مصدر دخل، يُعيلهم على مواجهة الحياة”.

وأشار: “لا يمكننا تحميل اتحاد الكرة المسؤولية كاملة، فبعض الأندية تتحمل جزءا كبيرا من هذه المشكلة، بسبب مطالباتها المستمرة بإلغاء بطولات الفئات، لأنها تنظر إليها على أنها عبء مادي إضافي، بدون أن تدرك أهمية ودور الفئات في بناء الفريق”.

وأتم: “هويتنا الفئات العمرية ونؤمن باستثمار هؤلاء اللاعبين، لا يعقل أن تذهب مصاريفنا التشغيلية على الملاعب والمواصلات والكادر الفني والجهاز الإداري والمعالجين والمعدات ورسوم التسجيل في الاتحاد للمشاركة بالبطولات أدراج الرياح، ما نزال في منتصف العام، وبإمكان اتحاد الكرة أن يضع جدولا يُراعي البروتوكول الصحي، كما أن دوري الفئات لا يشهد اكتظاظا جماهيريا، نحن نثمن دور الأندية التي تُبدي اهتمامها بالفئات العمرية، والأندية التي لا تهتم بملف الفئات عليها الانسحاب”.

وبدورها، أبدت الأمين العام لاتحاد الكرة، سمر نصار، استغرابها من ردة فعل الأندية على توصية لجنة المسابقات بإلغاء دوريات الفئات العمرية، مشيرة إلى أن مهمة لجنة المسابقات تتمثل بإعداد الجداول ورفع التوصيات.

وفي ردها على استفسارات “الغد”، قالت نصار: “هذه مجرد توصية من لجنة المسابقات، ولا يعني أن يُصادق عليها مجلس الإدارة، سندرس التوصية من النواحي كافة، بما فيها الصحية والمالية، لن يكون القرار متفرعا”.

وأشارت: “هناك 140 ناديا، وكل ناد له رأي مختلف فيما يتعلق بإقامة أو إلغاء دوري الفئات العمرية، نحن نتطلع لمصلحة اللعبة والأفضل للمنظومة ضمن الظروف الحالية”.

ولدى سؤالها عن ملف دوري المحترفين، أجابت: “ما تزال الأندية تنتظر ردّ اتحاد الكرة بخصوص كتاب الاستفسارات، وسنرد عليها خلال الأسبوع الحالي، وسينطلق الدوري في 3 آب (أغسطس) المقبل، وسيتم اعتماد جدول المسابقات خلال الأسبوع الحالي”.

وعن ملف الرعاية والدعم، أكدت نصار أنه لا يوجد دعم حكومي حتى الآن، مشيرة إلى أن التلفزيون الأردني هو الشريك الاستراتيجي مع اتحاد الكرة.

وكشفت سمر نصار -التي سبق لها تولي منصب الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لبطولة كأس العالم للسيدات تحت سن 17 عاما في الأردن- عن أن اتحاد الكرة يعمل على ملف جلب الرعاة للبطولات ضمن الظروف الاقتصادية الراهنة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock