الرياضةرياضة عربية وعالمية

هاميلتون يحرز الفوز رقم 100 في بطولة العالم

سوتشي – أحرز البريطاني لويس هاميلتون (مرسيدس) سباقه الرقم 100 في بطولة العالم للفورمولا 1 بعد تتويجه أمس الأحد في جائزة روسيا الكبرى على حلبة سوتشي، ليستعيد صدارة ترتيب السائقين بعد سباق مثير هيمنت على نهايته أمطار حرمت مواطنه لاندو نوريس من التتويج.
وجاء فوز هاميلتون الرقم 100 بعد 14 عاماً من تتويجه الأول في كندا.
وأنزل هاميلتون، بطل العالم سبع مرات، الهولندي ماكس فيرستابن عن صدارة ترتيب السائقين بعد حلول سائق ريد بول-هوندا ثانياً، فيما خطف الإسباني كارلوس ساينز (فيراري) المركز الثالث.
وبفوزه أمام فيرستابن الذي سيحتفل بعيده الرابع والعشرين الخميس المقبل، انتزع هاميلتون الصدارة برصيد 246.5 نقطة مقابل 244.5 للهولندي الذي تسلّق المرتبة تلو الأخرى من الخط الأخير إلى الوصافة.
وقبل خمس لفات على نهاية السباق، كان البريطاني لاندو نوريس (ماكلارين مرسيدس) في الصدارة أمام هاميلتون، لكن سائق ماكلارين فضّل البقاء على الاطارات المخصصة للمسار الجاف فيما سارع منافسوه الى الاعتماد الإطارات المخصصة للمسار المبتل (“انترميدييت” وليس للحلبة المبتلة بالكامل “فول ويت”)، ما دفعه إلى الخروج أكثر من مرة على المسار قبل الاضطرار إلى دخول منطقة الصيانة قبل ثلاث لفات من النهاية وبالتالي إنهاء السباق في مركز سابع مخيب.
وكان نوريس (21 عاماً) انطلق للمرة الأولى من مسيرته في المركز الأول، بعد تصدره أول من أمس التجارب الرسمية.
وتابع فريق مرسيدس هيمنته على حلبة سوتشي منذ العام 2014، حيث فرض هاميلتون نفسه 5 مرات مقابل مرة لزميله السابق بطل العالم الألماني نيكو روزبرغ (2014) ومرتين للحالي الفنلندي فالتيري بوتاس (2017 و2020).
وقال هاميلتون بعد أن قفز من سيارته فرحا اثر سباق تراجع في بدايته إلى المركز السابع بعدما كان رابع المنطلقين “جاء المطر، لقد انتهزت الفرصة، قام الفريق بعمل رائع، أنا ممتن للنقاط”.
وعن انتظاره طويلا الفوز المئة، قال السير هاميلتون “لم أكن متأكداً من حصوله. قام لاندو بعمل رائع”.
تابع “لم تكن الأمور سهلة. خسرت الكثير من الوقت بعد الانطلاق محاولاً تفادي المشكلات. لم يكن تخطي لاندو سهلاً، لقد كان إيقاعه سريعاً جداً. جاء المطر في الوقت المناسب”.
بدوره، خاض فيرستابن الجولة الـ 15 من أصل 22 في البطولة العالمية وهو في صدارة الترتيب متقدماً بفارق 5 نقاط عن مطارده المباشر هاميلتون (226.50 مقابل 221.50)، لكنه استهل السباق من الخط الأخير معاقباً، بعد قرار فريقه تبديل محرك سيارته.
واتخذت الحظيرة النمساوية قرار تبديل محرك سيارة فيرستابن، بالتزامن مع عقوبة التراجع 3 مراكز اثر اعتبار الهولندي مسؤولاً عن الحادث الذي جمع بينه وبين مطارده هاميلتون على حلبة مونتسا الإيطالية في الجولة السابقة.
وهذه المرة الثانية توالياً يحلّ فيرستابن وصيفاً في سوتشي، لكن العام الماضي كان وراء زميل هاميلتون في مرسيدس الفنلندي فالتيري بوتاس.
وأنهى هاميتلون السباق بفارق 53 ثانية عن فيرستابن و62 ثانية عن ساينز، ليحصد 25 نقطة مقابل 18 للهولندي و15 للإسباني.
وهذا أول فوز لهاميلتون (36 عاماً) في آخر خمسة سباقات، بعد حلوله ثانيا في المجر وهولندا وثالثاً في بلجيكا قبل أن يخرج مع غريمه في ريد بول فيرستابن من سباق إيطاليا اثر حادث اصطدام “استعراضي” كاد يهدّد حياته.
في المقابل، عبّر فيرستابن عن سعادته للحلول ثانياً في سباق مخادع “التقدّم من المركز الأخير إلى الثاني جيد جداً. لم أكن أتوقع هذه النتيجة”.
وتقام الجولة المقبلة في تركيا في العاشر من تشرين الأول (أكتوبر) المقبل. -(أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock