أخبار محليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

هل تلتفت الحكومة للسوق المالي؟

هبة العيساوي

عمان- أكد عاملون في بورصة عمان على أهمية التفات الحكومة للسوق المالي وحرصها على اتخاذ إجراءات تعزز النشاط في البورصة والعمل على إزالة العقبات أمام الاستثمار فيها.
وأشاروا إلى أن زيارة وزير المالية محمد العسعس وعدد من المسؤولين الحكوميين لبورصة عمان أول من أمس، مهمة وذات رسالة ايجابية وتعطي بعض الدعم النفسي والتفاؤل إشارات إيجابية لتعزيز نشاط البورصة.
ودعوا إلى أن يكون هناك العديد من اللقاءات المستمرة لمعرفة كافة التحديات التي تواجه السوق وخاصة شح السيولة وتحفيز البنوك وصناديق الاستثمار لضخ الأموال في البورصة.
ورعى وزير المالية امحمد العسعس احتفالية قرع جرس بدء جلسة التداول يوم أول من أمس، معلنا الإطلاق الرسمي لنظام التداول الإلكتروني الجديد، وبحضور مسؤولين في البورصة ومراقب عام الشركات والرئيس التنفيذي لصندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي والرئيس التنفيذي لشركة إدارة الاستثمارات الحكومية
ومدير الدائرة المالية في لقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي ورئيس مجلس إدارة مركز إيداع الاوراق المالية.
وقال نقيب شركات الخدمات المالية وليد النجار، إن الزيارة مهمة بحد ذاتها رغم تزامنها مع الاحتفالات واطلاق نظام التداول، الا أن الاهتمام الحكومي بتعزيز البورصة كان واضحا.
وأكد النجار أن البورصة بحاجة للاهتمام الحكومي والنظر اليها بحرص لكي تتحسن، لافتا إلى أن الزيارة جيدة ومؤثرة والأهم أنه سيكون هنالك جلسات لاحقة مع الحكومة والعاملين في البوبرصة لعرض التحديات.
وأشار إلى أن الاهتمام الحكومي بالبورصة في الآونة الأخيرة كان متكررا وواضحا متمنيا أن ينعكس على أرض الواقع.
ومنذ بداية العام الحالي ارتفعت القيمة السوقية لأسهم الشركات المدرجة بنسبة 4.9 % وارتفع حجم التداول التراكمي لغاية الأمس بنسبة 103 % مقارنة مع الفترة من العام الماضي، إضافة إلى ارتفاع أرباح الشركات المدرجة في البورصة للنصف الثاني من العام الماضي لتصل إلى 383 مليون دينار مقارنة 43 مليون دينار للنصف الأول.
بدوره أشار المدير التنفيذي لبورصة عمان مازن الوظائفي إلى أهمية زيارة الوزير والتي تبعث رسالة إيجابية إلى السوق وإلى رعايته للإطلاق الرسمي لنظام التداول الإلكتروني الجديد وفق أحدث المواصفات والمعايير الدولية على صعيد أنظمة التداول الإلكترونية والتكنولوجيا الخاصة بالأسواق المالية.
من جانبه قال رئيس المحفظة الوطنية للأوراق المالية محمد البلبيسي إن ما يجري في بورصة عمان ماهو الا انعكاس للوضع الاقتصادي الموجود حاليا، لافتا إلى أن البورصة كانت تعاني أصلا قبل الجائحة.
ولكن بين البلبيسي أن البورصة تحسنت قليلا في الفترة الأخيرة وخاصة بعد نتائج جيدة لبعض الشركات في قطاع التعدين والتي أعطت نفسا ايجابيا للبورصة.
وتطرق إلى زيارة الوزير والمسؤولين للبورصة والآثار الايجابية لها سواء نفسيا أو ماديا.
وقال البلبيسي إن “التفات الحكومة للبورصة مهم جدا ووجود رئيس صندوق استثمار أموال الضمان رسالة مهمة كونه من أكبر المستثمرين في السوق وكان له دور مهم في تنشيط الحركة في البورصة.”
ولفت إلى أن السيولة المتوفرة كودائع في البنوك كبيرة وبحاجة إلى محفز كي تتوجه تلك الاموال كاستثمار في السوق.
يشار إلى أنه في العام الماضي خرجت 12 شركة مساهمة عامة من السوق كان مدرجة في بورصة عمان ليصبح عددهم 179 شركة مقارنة مع 191 شركة في 2019.
كما انخفض الرقم القياسي المرجح للقيمة السوقية للأسهم الحرة بنسبة 13.3% إلى 1573 نقطة مقارنة مع 1815 نقطة في العام 2019.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock