العرب والعالمدولي

واشنطن: الهجوم على “أرامكو” تم من الأراضي الإيرانية

عواصم – أفادت تقارير إعلامية أميركية بأن الولايات المتحدة حددت مواقع في إيران أطلقت منها الطائرات بدون طيار وصواريخ كروز التي استهدفت منشآت النفط السعودية يوم السبت.
وقال مسؤولون كبار لشبكة أنباء (سي بي إس) إن المواقع حُددت في جنوب إيران، في الطرف الشمالي للخليج.
وأضاف المسؤولون أن الدفاعات الجوية السعودية لم توقف الطائرات بدون طيار والصواريخ لأنها كانت موجهة جنوبا لمنع هجمات قادمة من اليمن.
ونفت طهران تورطها في تلك الهجمات. ووصف الرئيس الإيراني حسن روحاني الهجوم بأنه رد فعل “من الشعب اليمني”.
وكان متحدث باسم رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، قال إنها طلبت من المخابرات تقديم معلومات وافية لجميع أعضاء المجلس بخصوص الهجمات التي استهدفت منشأتي النفط التابعتين لشركة أرامكو السعودية. وقد أدى الهجوم على منشأتي أرامكو إلى ارتفاع أسعار النفط وأثار مخاوف من نزاع جديد في منطقة الشرق الأوسط.
ردود فعل دولية
وأعرب أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) عن قلقه إزاء إمكانية تصاعد التوترات في الشرق الأوسط عقب الهجوم.
وقال ينس ستولتنبرغ، الأمين العام للناتو، إن “إيران تزعزع استقرار المنطقة بالكامل”.
لكن العاهل السعودي الملك سلمان بن
عبد العزيز، قال إن المملكة قادرة على التعامل مع آثار الهجمات على منشآتها النفطية.
وذكر بيان صادر عن الحكومة السعودية أنها بحثت الضرر الناتج عن الهجمات ودعت حكومات العالم إلى مواجهتها “أيا كان مصدرها”.
كما قال متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، إنه اتفق مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، يوم امس على ضرورة العمل مع الشركاء الدوليين للتوصل إلى رد فعل جماعي على الهجوم.
وأضاف المتحدث أن الزعيمين اتفقا أيضا على ضرورة خفض التصعيد في المنطقة، وعبرا عن التزامهما بنهج مشترك تجاه إيران.
واستهدفت الهجمات موقع محطة بقيق، الأكبر لمعالجة النفط في السعودية، والذي تديره شركة أرامكو المملوكة للدولة، كما استهدفت حقل خريص النفطي.
ويُعدّ حقل خريص هو أقرب الهدفين إلى الحدود اليمنية؛ حيث يبعد عنها مسافة 770 كم.
وقالت السعودية إن طائرات مسيرة نفذت الهجمات، التي بدأت في الساعة الواحدة صباح السبت بتوقيت غرينيتش وتصاعدت جراءها أعمدة من الدخان.
وقالت جماعة الحوثي إنها أرسلت عشر طائرات مسيرة صوب المنشآت السعودية، متعهدة بشن المزيد من الهجمات. ولم تصدر تقارير عن وقوع إصابات، لكن مدى الضرر اللاحق بالمنشآت لم يتبين بشكل كامل.-(وكالات)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock