أفكار ومواقفالرياضةرأي رياضي

وجبة “الغد” المونديالية

خالد الخطاطبة

مع بدء العد التنازلي لانطلاق الحدث الرياضي الأهم في العالم، والمتمثل في مونديال قطر 2022، تسعد “الغد” بالإطلالة على قرائها ومتابعيها من خلال ملحق رياضي خاص منفصل، يتناول أدق التفاصيل في كأس العالم، ليس على صعيد المباريات فقط، بل بكل ما يتعلق بالمنتخبات العالمية ونجومها، إلى جانب الاهتمام بالصور الحصرية القادمة من المونديال والتي ستحمل لقطات طريفة وعفوية.

حدث رياضي بحجم المونديال، والذي يقام لأول مرة في دولة عربية، بل في المنطقة بأكملها، يستحق متابعة لأدق التفاصيل، وهو الذي يفرض علينا بذل اقصى الجهود لتوفير مادة صحفية متميزة ومكتملة تتضمن اخبارا وتحليلات فنية، إلى جانب إضفاء اللون المحلي الممزوج بألوان المونديال، من خلال إسقاط مقابلات محلية وتوقعات لنجوم محليين على على بعض المواد الصحفية العالمية، لرسم صفحات مونديالية متنوعة تليق بالقراء والمتابعين.

لن نألو جهدا في إشراك قراء “الغد” في التوقعات لنتائج المباريات لإضفاء أجواء من المتعة والإثارة، وخلق حالة من التتبع والانتظار للمباريات، وتخصيص مسابقات تتضمنها صفحات الملحق العالمي التي ستمنح القارئ وجبة دسمة من الأخبار المونديالية التي نتشوق لمعرفتها.

نترقب انطلاقة مباريات المونديال، لمتابعة نتائج منتخباتنا المفضلة، ولتشجيع منتخباتنا العربية، ولرصد نجومنا المفضلين أمثال ميسي ورونالدو نيمار ومبابي وكريم بنزيمة وغيرهم من النجوم الباحثين عن التألق في اقوى تظاهرة عالمية في كرة القدم.

الغالبية العظمى من المشجعين، تتوقع نجاحا باهرا لقطر في تنظيم النسخة الأفضل في بطولات كأس العالم، قياسا للتحضيرات التي بدأت منذ سنوات، والملاعب المختلفة التي تعتبر تحفا فنية بجمالها وأناقتها، ناهيك عن ميزة يتمتع بها مونديال قطر، تتمثل في منح المشجع فرصة حضور 3 مباريات في يوم واحد، بسبب قرب المسافة بين الملاعب المخصصة للمونديال، وهو أمر مثير وشيق.

نتمنى التوفيق لدولة قطر الشقيقة في استضافة هذا الحدث الكبير الذي يحتاج لإمكانات كبيرة نجحت الدوحة في توفيرها، في الطريق لتنظيم مونديال غير مسبوق.. كما نتمنى أن ننجح نحن ايضا في تقديم مادة مونديالية دسمة للقراء الباحثين عن أدق التفاصيل وأحدث المعلومات.

انتظرونا بملحق يومي اعتبارا من يوم الأحد المقبل.

المقال السابق للكاتب

الفيصلي وانتخاباته

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock