عجلون

ورشة تدريبية للراغبات بالترشح للانتخابات البلدية في عجلون

عامر خطاطبة

عجلون– نظم مشروع تمكين المرأة في الانتخابات البلدية والذي تنفذه جمعية “شبكة المرأة لدعم المرأة” في الأردن أمس، ورشة عمل تدريبية للسيدات الراغبات بالترشح للانتخابات البلدية المقبلة في عجلون.
وتناولت الورشة التي حضرها راغبات بالترشح وقيادات نسائية في المحافظة، على محاور تتعلق بإدارة وتنظيم الحملات الانتخابية، ومهارات الاتصال للمرشحات، واستهداف جمهور الناخبين ومهارات الاتصال الإعلامي للمرشحات.
كما ركزت المحاور على أهمية المشاركة الشعبية في إفراز مجلس بلدي متميز يهدف لخدمة المجتمع، ويسهم مساهمة فاعلة في تسريع عجلة الحراك التنموي والخدمي في المناطق.
واستعرضت رئيسة الشبكة ماري حتر صويص، نشأة الشبكة وأهدافها وغاياتها والبرامج التي نفذتها وخططها المستقبلية، في دعم المرأة في المجال السياسي، وتمكينها من الوصول إلى مراكز صنع القرار ضمن قاعدة التكامل مع الرجل لا التنافس معه أو إقصائه.
ولفتت صويص إلى أهمية التنسيق والتعاون بين كافة الهيئات والمنظمات النسائية، لتوفير قاعدة بيانات ومعلومات للمرشحات.
وأكدت صويص ضرورة دعم جهود المرأة في كافة القضايا، كونها تشكل نصف المجتمع وشريكا فاعلا في عملية التنمية، مشيرة إلى أن هذه اللقاءات تهدف إلى الأخذ بيد المرأة الأردنية للوصول إلى مراكز صنع القرار كونها تعتبر شريكا مهما في مواجهة التحديات التي يمر بها المجتمع.
ودعت مديرة مشروع تمكين المرأة في الانتخابات البلدية ريما ملحم، القيادات النسائية في عجلون لتحفيز سيدات المجتمع المحلي إلى الترشح للانتخابات، وتسخير المهارات الخاصة بالمرأة، والعمل بروح الفريق مع جميع أعضاء المجالس المنتخبة، وحث الجميع للتسجيل للانتخابات،
واشارت إلى أن المسؤولية تقع على عاتق الجميع في الإصلاح وكل مواطن مطالب بأن يقدم أفضل ما لديه لرفع مسيرة التنمية.
يشار إلى أن الشبكة الأردنية ” دعم المرأة لدعم المرأة ” أسست لدعم المرأة وإيصالها إلى مواقع صنع القرار حيث تحمل رسالة لدعم المرأة بأن تكون عضو فاعل تعكس ثقافتها وتجربتها للسعي للحصول على مواقع متميزة في صنع القرار.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock