مادبا

وريكات: مستشفى النديم يعاني من عيوب كثيرة وعدم رضا عن خدماته

أحمد الشوابكة

مادبا – اكد وزير الصحة الدكتور عبداللطيف وريكات إن هناك عدم رضا عن الخدمات الصحية في مادبا، خصوصا في مستشفى النديم لعيوبه الكثيرة، مؤكدا أن الوزارة تحاول أن تقدم حلولا مؤقتة، ولكنها لا تفي بالحاجة
واضاف خلال افتتاحه امس قسم العيون في مديرية صحة مادبا، بحضور النائبين زيد الشوابكة وعلي السنيد وأمين عام وزارة الصحة الدكتور ضيف الله اللوزي وعدد من المسؤولين في المحافظة، أن محافظة مادبا بحاجة ماسة إلى بناء مستشفى جديد لخدمة ابناء المحافظة على اكمل وجه، خاصة ان المحافظة لا يوجد فيها مستشفى عسكري.
واشار الى ان العائق في عدم اقامة المستشفى هو عدم وجود ارض لاقامة البناء عليها، آملا ان يتم التغلب عليها لتحسين الخدمات الصحية لأبناء المحافظة.
وتبلغ تكلفة قسم العيون نحو 50 ألف دينار تبرعت بها جمعية “إل دي إس” للأعمال الخيرية الأميركية التي لها نشاطات مختلفة في المجال الصحي في مختلف محافظات المملكة.
وقال مدير صحة مادبا الدكتور خالد الخريشا إن افتتاح قسم العيون يعد أحد إنجازات وزارة الصحة في مادبا تنفيذا لاستراتيجية الوزارة الهادفة إلى تحسين مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطن.
وركز النائبان الشوابكة والسنيد على ضرورة تحسين الواقع الصحي والإسراع في بناء مستشفى جديد في محافظة مادبا، وتعزيز مستشفى الأميرة سلمى في لواء ذيبان بالأجهزة ورفده بالكوادر الطبية والمساعدة الطبية لتخفيف العبء على مستشفى النديم في مادبا.
واطلع وزير الصحة خلال الزيارة على واقع مستشفى النديم الحكومي، خصوصا غرفة العمليات، إضافة إلى مشاكل الصرف الصحي فيه، وما تسببه من مشاكل، مؤكدا أنه ستتم معالجة هذه المشاكل بالسرعة العاجلة.
وكان وزير الصحة افتتح عيادة عيون في مركز صحي لواء ناعور تبرعت بها شركة “نوفاررتش” بقيمة 30 ألف دينار، وأوعز بتغطية العيادة باختصاصي عيون بواقع يومين أسبوعيا.
كما زار وزير الصحة مركز صحي الروضة في لواء ناعور، مشيرا إلى أن هناك مكرمة ملكية بإنشاء ثلاثة مراكز صحية في كل من الروضة والبنيات والعدسية، بكلفة تصل إلى 2.5 مليون دينار، سيباشر بتنفيذها قريبا لتقديم الخدمات الصحية للمواطنين في هذه المناطق.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock