آخر الأخبار

وزارة المياه: دراسة اختيار العرض الأنسب لـ”ناقل البحرين”

إيمان الفارس

عمان – تعكف وزارة المياه والري على دراسة العرض الفني والمالي لتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع ناقل البحرين (الأحمر- الميت)، الذي تقدمت به شركتان، لاختيار العرض الأنسب وتأهيله، وفق أمين عام سلطة وادي الأردن سعد أبو حمور.
وقال أبو حمور في تصريح لـ”الغد” أمس إن دراسة اختيار العرض الفني والمالي الأنسب لتنفيذ العطاء ستكون جاهزة في غضون أسبوع.
وعزا اقتصار عدد الشركات المتقدمة لهذا العطاء على شركتين فقط، رغم أنه كان مفتوحا للجميع، إلى محدودية الشركات التي تنطبق عليها المكونات الفنية للمشروع التي اعتبرها “صعبة جدا”، مشيرا الى خصوصية المشروع مثل اشتماله على تحلية مياه البحر للمرة الأولى بالمملكة.
وكانت الوزارة طرحت إعلان عطاء المرحلة الأولى للمشروع في منتصف تموز (يوليو) الماضي.
كما طرحت الوزارة وسلطتا المياه ووادي الاردن عطاء مشروع تقديم خدمات هندسية لتنفيذ المشروع، تمهيدا للسير بإجراءات التنفيذ حسب الاتفاق الموقع بين الأردن وإسرائيل وفلسطين بالتعاون مع البنك الدولي العام الماضي.
وتعتبر الوزارة المشروع استراتيجيا، وجزءا من خطتها الاستراتيجية لحل أزمة المياه في المملكة خلال الأعوام المقبلة، في ظل شح المياه، خاصة وأن الأردن يعد واحدا من أفقر ثلاث دول في العالم بمصادر المياه.
وتتضمن المرحلة الأولى، إنشاء محطة لتحلية المياه في العقبة، بـ”إدارة أردنية كاملة” لتوفير نحو 100 مليون متر مكعب من المياه سنويا، يحصل الأردن على 50 مليون متر مكعب، ومثلها لإسرائيل، على أن يسترد الاردن نفس كمية مماثلة من مياه بحيرة طبريا بكلفة حوالي 27 قرشا للمتر المكعب، كون الشبكات مهيأة وجاهزة في الشمال.
ومن شأن تنفيذ المشروع نقل المياه المالحة الصادرة من محطة التحلية في العقبة عبر خط ناقل إلى البحر الميت الذي يتعرض لنقص سنوي بمعدل متر واحد، للمساهمة في إنقاذه، بحسب وزارة المياه.
وتفاقم الطلب على المياه في ظل اللجوء السوري بنسبة 40 % في المناطق الشمالية، و10 % في محافظة الكرك، فيما وصل المعدل العام للمملكة إلى ما يتجاوز 21 % ومرشح للازدياد.
وترتفع احتياجات مياه الشرب في مختلف المناطق إلى نحو 420 مليون متر مكعب خلال العام الحالي، مقابل حوالي 360 مليونا العام الماضي، وفق تقديرات الأرقام الرسمية.
ويتضمن الاتفاق أيضا تزويد مناطق السلطة الفلسطينية بحوالي 30 مليون متر مكعب من المياه سنويا، لتحسين مستوى خدمات المياه في المناطق الخاضعة للسلطة الوطنية الفلسطينية.
وكانت دراسات جدوى المشروع البيئية النهائية حذرت انخفاض مستوى سطح البحر الميت حاليا، موضحة أنه سجل انخفاضا بمعدل يزيد على 1000 ملليمتر سنويا منذ العام 2010، كما تقلصت مساحة السطح من 960 كيلومترا مربعا إلى 620 خلال 50 عاما الأخيرة ويعد معدل هذا الانخفاض في تزايد.
وتبلغ تكلفة تنفيذ هذه المرحلة 900 مليون دولار، سيعمل الأردن على توفير جزء منها، فيما ستوفر الباقي جهات مانحة قبل طرح المشروع للتنفيذ، على طريقة البناء والتشغيل والتحويل لصاحب المشروع (bot).

[email protected]

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock