ثقافة

وزير الثقافة يحاضر حول “الدولة والشباب” في “شومان” اليوم

عمان-الغد- ضمن أيام مؤسسة عبد الحميد شومان الثقافية في جبل عمان، يلقي وزير الثقافة ووزير الشباب د. محمد أبو رمان، عند الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم، محاضرة بعنوان “الدولة والشباب: من الأزمة إلى الحل”، تقدمه وتدير الحوار مع الجمهور الرئيسة التنفيذية للمؤسسة فالنتينا قسيسية.
منذ سنوات حكمه الأولى، وجه جلالة الملك عبد الله الثاني، الحكومات المتعاقبة إلى ضرورة أن يكون للشباب دور محوري في عملية التخطيط للمستقبل، وفي عملية التنمية ككل.
والمتتبع لأثر التحولات العميقة التي حكمت العلاقة بين الدولة والشباب، والتي أوجدت بدورها تحديات ومشكلات عديدة؛ يلحظ حجم الأزمة التي اعترت عملية إدماج الشباب سياسياً واجتماعياً واقتصادياً في صنع القرارات.
ورغم تنبه الدولة الأردنية، على مر العقود الماضية، لأهمية بناء استراتيجية وطنية للشباب، إلا أن هذه الاستراتيجية ما تزال “أعلى الشجرة”، ولم تجد مداها على أرض الواقع، مع ازدياد وتيرة “الاحتقان” عند الشباب، على اعتبارهم الشريحة الأوسع في المجتمع، إلا أنهم يشتكون من التهميش الذي يطال دورهم.
إذن، ما هي أولويات الدولة الأردنية مع الشباب؟ ثم، ما هي الفجوات التي يشعر بها الشباب الأردني؟ وما هي أبرز المشاريع التي ستقوم بها وزارة الشباب في المرحلة المقبلة؟ هل يشعر الشباب بالرضا على الواقع السياسي؟ ولماذا ستكون هذه الاستراتيجية التي أطلقت مؤخرا مختلفة عن غيرها من الاستراتيجيات التي لم تستطع أن تخطو أي خطوة خارج الجهود التنظيرية؟!
هذه الإشكالات والأسئلة؛ ستجيب عنها المحاضرة التي سيقدمها وزير الثقافة ووزير الشباب د. محمد أبو رمان، في منتدى عبد الحميد شومان الثقافي، مشاركا الحضور رؤية الدولة بنقل الشباب إلى مرحلة العمل السياسي الفعال، وصولاً إلى مرحلة التغيير التي تلبي رغباتهم.
وللسنة السادسة على التوالي، تنظم المؤسسة أيامها الثقافية في جبل عمّان النابض بالفن والثقافة والحياة، ضمن برنامج ثقافي وفني متكامل يستهدف جميع فئات المجتمع الأردني.
والمحاضر؛ وزير الثقافة والشباب منذ العام 2018، وهو باحث في مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية ومدير وحدة الدراسات السياسية حتى العام 2018، كما عمل كاتبا في صحيفة “الغد” اليومية منذ انطلاقها حتى العام 2018، ولديه العديد من الكتب المنشورة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock