الغد الاردني

وزير الداخلية: نتمنى توفر الظروف المناسبة لإعادة اللاجئين السوريين

عمان- قال وزير الداخلية مازن الفراية الخميس، إن مخيم الزعتري للاجئين السوريين يضم حاليا نحو 80 ألف شخص، مشيرا إلى أن الاستمرار بتقديم الخدمات للاجئين يحتاج ان تقدم الدول حصتها ضمن خطة الاستجابة الوطنية للاجئين السوريين.

بلغ حجم تمويل خطة استجابة الأردن للأزمة السورية نحو 220.7 مليون دولار، من أصل 2.43 مليار دولار خلال العام الحالي، وبنسبة تمويل بلغت نحو 9.1%، بحسب ما أكدت وزارة التخطيط والتعاون الدولي في تصريحات صحفية سابقة.

وأضاف الفراية خلال زيارته لمخيم الزعتري للاجئين السوريين:” نتمنى ان تتوفر الظروف المناسبة التي تؤدي لإعادة اللاجئين السوريين الى بلدهم بعد تقديم الرعاية لهم في بلدهم الثاني”.

ولفت الفراية إلى أن أعداد اللاجئين السوريين داخل المخيمات وخارجها في الأردن يتجاوز 600 ألف منهم 129 ألف داخل مخيمات اللاجئين.

وأكد الفراية على ضرورة إعادة تنظيم المحلات داخل مخيم الزعتري ومراقبة الظروف الصحية داخل المخيم.

وبين أنه خلال الاجتماع مع وجهاء في المخيم جرى المطالبة بأمور تتعلق بإدارة المخيم والزيات له، وسننظر لتلك المطالب بإيجابية.

ويستضيف الأردن أكثر من 1.3 مليون سوري منذ بداية الأزمة في 2011، بينهم 669,922 لاجئا مسجلا لدى مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة لغاية 15 آب/أغسطس الماضي، من أصل أكثر من 5 ملايين لاجئ سوري في الأردن، ودول مجاورة.-(المملكة)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock