آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

وزير خارجية فلسطين: سنعطي الإدارة الأميركية فرصة أخرى

قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، “نشعر أن هناك تراجعا في بعض الالتزامات الأميركية، ولا نريد أن نصل لمرحلة إعادة النظر في العلاقة، نريد أن نعطي فرصة أخرى تثبت فيها الإدارة الأميركية أنها لا تكيل بمكيالين ولا تتعامل برؤيا مختلفة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية”.

وأضاف المالكي في تصريح صحفي، أن فلسطين ترى أن “هناك بطأ شديدا لترجمة وعود إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، وأن واشنطن توفر الدرع الواقي لإسرائيل من المحاسبة”.

ولفت إلى أن “واشنطن تستخدم قوتها بالضغط على الدول الأعضاء في مجلس الأمن لمنعها من اتخاذ قرارات تدين إسرائيل وتفرض عقوبات عليها، عبر التلويح باستعمال حق النقض الفيتو، كما تستخدم دعمها المالي والسياسي للدول للضغط عليها لحماية إسرائيل”.

وأعرب المالكي عن استغرابه من قرار واشنطن شطب حركة “كاخ” الإسرائيلية، من القائمة الأميركية للمنظمات الإرهابية الأجنبية، قائلا: “هذه خطيئة وقد عبرنا عن رفضنا لهذا القرار وطالبنا بالعودة عنه، ونعمل على توفير الوثائق التي تثبت أنها حركة إرهابية”.

من جهة أخرى، وصف المالكي، العلاقات الفلسطينية التركية بـ”المتينة”، تعقيبا على الزيارة المرتقبة التي يجريها وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إلى رام الله، غدا الثلاثاء.

وقال: “نحن على ثقة أن الجهود التي تبذلها الدولة التركية يجب أن تصب في مصلحة الشعب الفلسطيني”، مبينا أن “العلاقة مع تركيا ثابتة وتتقدم لمزيد من العمل الثنائي”.

وفي موضوع آخر، ندد المالكي “بالانتهاكات الإسرائيلية، ضد الشعب الفلسطيني”، وقال إن “إسرائيل تستثمر عدم وجود مساءلة ومحاسبة لها من قبل المجتمع الدولي لارتكاب مزيد من الجرائم”.

وشدد على أن “المطلوب مساءلة ومحاسبة إسرائيل على الجرائم، والمطلوب أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته، وأن يتحمل مجلس الأمن الدولي مسؤوليته بصفته المعني بفرض السلام والأمن في العالم”. (RT)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock