حياتناكورونامنوعات

ووهان الصينية تثير المخاوف من جديد

أثار اكتشاف بكتيريا في مدينة ووهان الصينية، تسببت في إصابة طالب بالكوليرا والعثور عليها بشكل منفصل في عينات من سلاحف رخوة في سوق للأطعمة، قلق الصينيين، وربط البعض الأمر بفيروس كورونا.

وقالت السلطات المحلية في وقت متأخر الخميس، إنه تم تطهير سوق المواد الغذائية حيث تبين احتواء عينات من السلاحف الرخوة على جرثومة مسببة للكوليرا.

وعلى الرغم من عدم رصد إصابات بشرية بالكوليرا بين من خالطوا السلاحف الرخوة فإن السلطات أمرت بإغلاق القسم الذي يبيعها في السوق لمدة 3 أيام.

وأشارت السلطات إلى عدم وجود صلة بين سلالة البكتيريا المسببة لإصابة الطالب المذكور بالكوليرا والعينات المكتشفة في سوق الأغذية.

وقالت هيئة مكافحة الأمراض في منطقة هونغشان في ووهان إن المسؤولين يتتبعون أيضا منتجات غير محددة من نفس شحنة السلاحف الرخوة تم نقلها إلى مكان آخر.

وعلى الرغم من عدم وجود مؤشرات قوية على تفشي الكوليرا، فإن قلق مستخدمي الإنترنت بشأن تفشي مرض آخر وضع الأمر بين الموضوعات الأكثر شيوعا على موقع ويبو الصيني للتواصل الاجتماعي.

وقالت مدينة ووهان، التي يتجاوز عدد سكانها 12 مليون نسمة، الاثنين، إن الطالب الجامعي المصاب بالكوليرا لم يتسبب في مزيد من الإصابات.

رويترز

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock