آخر الأخبار حياتنا

يجب الاهتمام بغذاء الأطفال

 عمان – على كل طفل أن يتناول جميع الأصناف الغذائية الموجودة في الهرم الغذائي، للحصول على كل الفيتامينات والمعادن والعناصر الأساسية لنموه بشكل صحيح، إلا أن الأطفال دون سن الخامسة بصعوبة مزاجهم اتجاه الطعام، ويمكن تصنيف الأطفال حسب معيار المزاج إلى ثلاث مجموعات بحسب اختصاصي طب الأطفال نبيل فرادجة:
الطفل السهل: وتشكل هذه المجموعة 40 % من الأطفال، حيث لا يمانع هؤلاء من تناول الأطعمة الصحية بمختلف أنواعها.
الطفل الصعب: وتشكل هذه المجموعة 10 % من الأطفال، حيث لا يقبل هؤلاء تناول الطعام إلا بصعوبة.
الطفل بطيء التغير: وينتمي إلى هذه المجموعة الأطفال الذين يحتاجون إلى فترة أطول من المعتاد لقبول الطعام والاعتياد عليه.
 ويقع باقي الأطفال في الوسط، بين البطيء والسريع، وتبعاً لذلك تحتار الأمهات في طرق إطعام أطفالهن، تقدير كمية الطعام الكافية للطفل، والوقت الأنسب لتقديم الوجبة.
من جانبها تشير اختصاصية التغذية ربى العباسي إلى أهمية الاهتمام بغذاء الطفل دون سن الخامسة، لافتة إلى مجموعة من النصائح التي يجب على الأهل اتباعها لتوفير غذاء صحي ومتوازن لأطفالهم، منوهة ضرورة وعي الأهل لعلامات الجوع والشبع عند الأطفال، وترى أن على الأهل اتباع الأسلوب المناسب في إطعام الطفل والذي يتوافق مع شخصيته، وخاصة للأطفال بطيئي التغير، حيث قد يحتاج الأهل إلى تقديم الطعام من 8-10 مرّات قبل أن يقبله الطفل، متابعة أن على الأهل التركيز على الأهداف طويلة الأمد في إكساب الطفل القدرة على اختيار الأغذية الصحية عوضاً عن التركيز على كمية الطعام المتناولة من قبل الطفل.
ومن جهة أخرى ترى العباسي أن ما من داعٍ للقلق الزائد على الأطفال إن لم يتناولوا الطعام بكمية كافية، لأن الأطفال يملكون مقياساً جسمانياً طبيعياً يمكنهم من تناول الكميات المناسبة من الطعام خلال الأسبوع دون إدراك منهم لذلك، مشددة على عدم إرغام الطفل على تناول طبقه كاملاً، أو منحه الجوائز أو حرمانه منها في حال لم يكمل طبقه كاملا.
وتتابع “ينعكس سلوك الأهل بشكل كبير على الأطفال”، الأمر الذي يتطلب مراعاة الأهل التزامهم بالسلوكيات التي يطلبون من أبنائهم الامتثال لها، وبذلك يقتدي الأطفال بما يفعله الأهل فالتعلم عن طريق التقليد يعد من أفضل الطرق المتبعة مع الأطفال مع الحرص على عدم إرغامهم على تناول ما لا يحبونه.
وتؤكد العباسي ضرورة تقديم كميات مناسبة من الطعام للأطفال تناسب حجمهم وعمرهم، بحيث يقابل كل عام ملعقة واحدة من الطعام، فإذا كان عمر الطفل 3 سنوات، فإن 3 ملاعق من الطعام تكفيه بدلاً من وضع كمية طعام كبيرة في طبق الطفل، يمكن للأهل وضع كمية قليلة من الطعام، وإن شعر الطفل بالجوع، سيقوم بطلب المزيد من تلقاء نفسه، إلى جانب على الأهل تأمين جو لطيف، وودود، ومسلّ للطفل عند تناول الطعام.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock