صحة وأسرة

أعراض تمثل خطرا على الطفل

عمان- الغد– لا يكون من السهل دائما على الأم أن تحدد ما إذا كانت الأعراض التي تظهر على طفلها خطيرة أو جادة أم لا، فقد يجري الطفل ويلعب سعيدا في الغرفة ثم فجأة تبدو عليه ملامح الإعياء.
وفي كثير من الأحيان فإن الآلام التي تنتاب الطفل لا تكون مقلقة، ولكن في أحيان أخرى فقد تظهر عليه أعراض تدعو للقلق بعض الشيء. وقد تحار الأم كثيرا خاصة فيما يتعلق بمرض طفلها حديث الولادة الذي قد تقلق عليه كثيرا.
وهناك الكثير من الأعراض والأمراض التي عادة ما تصيب الأطفال، وفق ما أورد موقع “ياهو مكتوب”، مثل؛ آلام المعدة والحساسية، ولكن هناك أمورا مقلقة قد تعني أن هناك خطبا ما بالطفل مثل ارتفاع درجة حرارته وفي تلك الحالة فإن الأم قد تحتار ما إذا كان عليها اصطحاب الطفل لغرفة الطوارئ أو الاتصال بالطبيب أو مجرد الانتظار في المنزل.
وعلى كل حال فإن الأم يجب أن تثق فيما تشعر به. إن الطفل بمجرد أن يخطو خطواته الأولى يصبح معرضا للكثير من الأمراض وأنواع العدوى والحساسية والإصابات بصفة يومية.
وهناك بعض الأعراض التى يجب أن تنتبه إليها الأم. إذا تحولت شفتا طفلكِ للون الأزرق، فهذا يعني أنه لا يحصل على كفايته من الأكسجين وعليكِ أن تنتبهي أيضا أن طفلكِ إذا كان يستخدم عضلات صدره للتنفس فهذا يعني أنه يجب أن تصطحبيه للمستشفى أو للطبيب.
إذا ارتفعت درجة حرارة طفلكِ لأكثر من 37 درجة فهذا قد يكون أمرا مقلقا، ولكن هناك أطباء يقولون إنه إذا كان الطفل يبدو بخير ويلعب مع ارتفاع درجة الحرارة فيجب على الأم ألا تقلق، ولكن إذا بدا الطفل غير متوازن أو عصبيا مع ارتفاع درجة الحرارة فيجب على الأم أن تقلق.
أما إذا كان الطفل أقل من ثلاثة أشهر ويعاني من ارتفاع فى درجة الحرارة، فعليك، أن تصطحبيه لغرفة الطوارئ. إذا كان الطفل يعاني من نزلة برد واستمر ارتفاع درجة الحرارة معه حتى اليوم الثاني من مرضه، فهذا يعني أنه قد يعاني من التهاب في الحلق أو الأذن. إذا كان بكاء طفلكِ متواصلا وبنبرة عالية ويصاحبه ارتفاع في درجة الحرارة، فيجب عليكِ أن تطلبي المساعدة بسرعة.
إن القيء المستمر عند الطفل أقل من ثلاثة أشهر والإسهال وعدم رغبته في تناول الطعام كلها أمور تعني أن الطفل على الأغلب سيصاب بالجفاف.
يجب على الأم أن تصطحب طفلها لغرفة الطوارئ على الفور إذا كان تنفسه غير طبيعي ويعاني من تورم في الوجه ومن بشرة يميل لونها للون الأزرق.
وفي حالة كان طفلكِ يعاني من صداع مزمن أو صداع يأتي بعد خبطة أو ضربة على الرأس، فيجب على الأم أن تقلق، وخاصة إذا بدأ الطفل في الشعور بالإعياء أو كان حساسا تجاه الضوء لأن تلك الأمور قد تعني أنه يعاني من ارتجاج في المخ.
عليكِ أن تتصلي بالطبيب إذا تعرض طفلكِ للإغماء حتى لو بدا بخير بعد فترة قصيرة. سيكون عليكِ أن تصطحبي طفلك لغرفة الطوارئ إذا بقي في حالة إغماء لأكثر من دقيقتين أو إذا كان يعاني من صعوبة في التنفس أو ضعف في النبض.
هناك أيضا بعض الأمور التي تستوجب اصطحاب الطفل للطبيب مثل ضربة في العين أو دخول شيء في عين الطفل. على الأم أن تعلم أن أي كسر في ضلوع الطفل سيجعله متورما وغير قادر على تحريك جسمه. إن آلام المعدة عند الطفل هي في العادة أمر طبيعي، ولكن إذا استمرت معه لعدة ساعات فهذا الأمر يعني أنه يعاني من أمر ليس بسيطا، فقد يكون الطفل يعاني من التهاب الزائدة الدودية، مع الوضع في الاعتبار أن تلك الحالة تشكل خطرا على حياته.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock