منوعات

أغذية تساعد الطفل على النمو بعد الشهر السادس من عمره

عمان- مع نمو الرّضيع وزيادة نشاطه، تزداد احتياجاته الغذائية عن ما يوفره حليب الأم، فيحتاج إلى أغذية إضافية تساعده على النمو، وتسد الفراغ في الطاقة والمغذيات، خصوصاً الحديد وفيتامين (أ).


وأفضل مرحلة يتم فيها إطعام الطفل، هي بداية الشهر السادس، أما مخاطر إدخال الأطعمة الجامدة إلى غذاء الطفل قبل هذا العمر فكثيرة أهمها: زيادة خطر تعرض الطفل لمشاكل الهضم والحساسية، فضلاً عن تعرضه للإصابة بأمراض الجهاز التنفسي، إضافة إلى مشاكل ناتجة عن عدم قدرة الكليتين على التخلص من بقايا البروتينات والأملاح المعدنية.


مراحل تقديم الأغذية المكملة للطفل


– المرحلة الأولى:


وهي الستة أشهر الأولى، وينصح خلالها بحليب الأم الطبيعي؛ نظرا لفائدته في تقوية مناعة جسم الطفل، ويحتاج الطفل معدل 700 مللتر من الحليب في اليوم.


وينصح بإعطاء الطفل حليب الأم وحده في هذه المرحلة، حيث أن الطفل لا يحتاج غير الحليب حتى الشهر السادس، والحرص على إرضاعه على الاقل 8 مرات خلال 24 ساعة، ويمكن إدخال الحليب الصناعي المدعم بالحديد والمعد خصيصاً للأطفال الرضّع، وتقدم وجبتان منه، واحدة ظهراً والأخرى في المساء، بإضافة ثلاث ملاعق لكل وجبة.


– المرحلة الثانية :


تبدأ من الشهر السادس وحتى آخر السابع، ويحتاج الطفل إلى معدن الحديد، وينصح بأن يتناول:


– أرزاً مطحوناً خاصاً بالأطفال، وخالياً من مادة الجلوتين.


– خضراوات مسلوقة جيداً ومهروسة مثل: الجزر، الكوسا، البطاطا.


– فاكهة ناضجة مغسولة مقشرة ومهروسة، مثل: التفاح، الموز، الأجاص، الدراق، ويفضل سلق التفاح والأجاص والدراق في البداية.


وعلى الأم أن تبدأ بتقديم كميات قليلة جداً من الطعام، وتجرب كل نوع على حدة، حتى يعتاد الطفل على التذوق.


ويحتاج الطفل في هذه المرحلة، إلى ما يقارب 1000 مللتر في اليوم من الحليب، إضافة إلى الطعام.


وعدد الوجبات: ثلاث وجبات رئيسية في اليوم، إلى جانب الرضاعة الطبيعية


– المرحلة الثالثة:


وتبدأ من بداية الشهر الثامن وحتى التاسع، ويتم فيها إدخال اللحمة الخالية من الدهن والدجاج منزوع الجلد، بالإضافة إلى كل ما سبق.


وعلى الأم تجنب خلط مهروس الخضار مع اللحوم في هذه المرحلة.


أما عدد الوجبات فهي ثلاث وجبات رئيسية في اليوم، مع وجبة خفيفة عصراً إلى جانب الرضاعة الطبيعية.


– المرحلة الرابعة :


وتبدأ من الشهر التاسع حتى يبلغ الطفل عاماً من عمره، وإضافة لما سبق يمكن للأم أن:


– تدخل الحبوب كالعدس والحمص والفاصولياء المسلوقة جيداً والمهروسة إلى غذائه.


– تعطيه أنواعاً أخرى من الفواكه مثل؛ المشمش والعنب والبطيخ والبرتقال.


– تقدم باقي أنواع الخضار كالسبانخ والهندباء.


– تطعمه صفار البيض ثلاث مرات في الأسبوع على الأكثر، على ان تبدأ الأم بربع الصفار وتزيد الكمية تدريجياً.


– تقدم له اللبنة أو اللبن.


– تقدم له سمك فيليه مسلوقا وخاليا من الحسك.


ويجب على الأم، عدم إعطاء بياض البيض قبل بلوغ طفلها العام.


– المرحلة الخامسة:


يمكن للطفل بعد تجاوزه العام الأول من عمره، أن يتناول وجبات متنوعة، وينصح بثلاث وجبات رئيسية، مكونة من الحبوب والخضار أو اللحوم، بالإضافة إلى وجبتين صغيرتين، كما يمكن إدخال الحليب كامل الدسم والبيض وجميع مشتقات الحليب؛ حيث يصبح الطفل قادراً على مشاركة العائلة في الأطباق المحضرة.


اختصاصية التغذية


وفاء العمايرة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock