رياضة عربية وعالمية

الخريطيات يوقف انتصارات السد في قطر

الكرة العربية


 


مدن -تواصلت مفاجآت المرحلة الثالثة في الدوري القطري فاوقف الخريطيات انتصارات مضيفه السد وصيف البطل بتعادله معه 1-1، وعاد قطر الى سكة الانتصارات بفوزه على ضيفه الوكرة 1 -صفر اول من امس الجمعة.


في المباراة الاولى، فشل السد في ترجمة التوقعات التي كانت ترجح فوزه الكبير والصريح بعد ان اكتسح منافسه 5 -صفر في كأس الشيخ جاسم وسحق ام صلال 5 -صفر في المرحلة الاولى من الدوري، والاهلي 3 -صفر في الثانية.


وكان الخريطيات البادىء بالتسجيل عن طريق لاعبه العراقي علاء عبد الزهرة (66) قبل ان يجنب البرازيلي لياندرو دا سيلفا السد الخسارة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع (90+5).


واهدر دا سيلفا ركلة جزاء للسد في وقت مبكر (3)، فاجأ بعدها الخريطيات مضيفه باداء هجومي مستغلا ضياع لاعبي السد خاصة المهاجمين الذين افتقدوا الى التركيز امام المرمي لتضيع الاهداف والفرص.


وفي اللقاء الثاني، حقق قطر فوزا صعبا على الوكرة بهدف وحيد سجله يوسف احمد (60) لينتقل من صدمة الخسارة في المرحلة السابقة ويرفع رصيده الى 6 نقاط.


وكانت المرحلة افتتحت بخسارة الخور امام الشمال صفر-1، وتعادل الريان سلبا مع السيلية.


                


الدوري السعودي


حقق الاهلي فوزه الثاني على التوالي على حساب ضيفه الاتفاق 2 -صفر اول من امس الجمعة على استاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة في ختام المرحلة الثالثة من الدوري السعودي.


وسجل الأرجنتيني خافير توليدو الهدفين (30 و87).


وبدأت المباراة بتهديد من جانب الاتفاق عبر كرة عرضية من عبد الرحمن القحطاني مرت أمام مرمى منصور النجعي (1) لم يختبر بعدها حارسا الفريقين حتى الدقيقة العاشرة لانعدام الهجمات الفاعلة.


وسدد ابراهيم المغنم كرة مرت بجوار قائم مرمى الاهلي (10)، ابعدت كرة ساقطة من أمام الأرجنتيني توليدو قرب مرمى الاتفاق (13)، وسدد تيسير الجاسم كرة قوية طار لها بندر البطي واخرجها بصعوبة الى ركلة ركنية (19)، وواجه مالك معاذ مرمى الاتفاق منفردا الا أن بندر البطي خرج وابعد الكرة من بين قدميه (21).


ومالت الكفة هجوما لمصلحة الأهلي فسجل توليدو الهدف الأول اثر كرة عرضية من تيسير الجاسم تابعها في شباك البطي (30).


وابعد البطي كرة أخرى رأسية من توليدو الى ركنية (33)، وشدد الأهلي هجومه وضغطه، وجرب مالك معاذ حظه مرة جديدة بكرة قوية ارتدت من البطي الى توليدو المندفع فسددها مجددا وعادت من البطي مرة ثانية الى الأرجنتيني سيباستيان فسددها بدوره طار لها البطي وابعدها منقذا مرماه من هدف آخر (36)، وتصدى النجعي لتسديدة عبد الرحمن القحطاني على دفعتين (38).


وواصل الأهلي هجومه في الشوط الثاني عن طريق الأطراف والعمق واظهر بندر البطي بسالة في تخليص الكثير من الكرات الساقطة، وابعد النجعي كرة خطرة في الوقت المناسب (65).


ولم تظهر فاعلية التونسي يونس المنقاري الذي زج به مدرب الاتفاق مع انطلاق الشوط الثاني، وتصدى البطي لرأسية محمد السفري بديل تيسير الجاسم (78)، ومرت كرة يوسف السالم كرة بجوار قائم مرمى الأهلي (79)، ولعب محمد مسعد كرة عرضية على رأس توليدو ذهبت فوق العارضة (86)، وارسل الاخير قذيفة من خارج المنطقة سكنت الشباك هدفا ثانيا له ولفريقه (87).


وعلى ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية في الاحساء، تعادل الفتح مع الحزم بهدف لفيصل الجمعان (56) مقابل هدف لوليد الجيزاني (33).


ويملك الاهلي مباراة مؤجلة مع الحزم الذي يملك بدوره مباراة اخرى مع النصر.


الدوري الاماراتي


حقق الجزيرة وصيف بطل الموسم الماضي بداية قوية بفوزه على مضيفه الشباب 2-1 اول من امس الجمعة في افتتاح مباريات المرحلة الاولى من الدوري الاماراتي.


وسجل عبد السلام جمعة (59) وسبيت خاطر (85) هدفي الجزيرة، والبرازيلي كريستيانو بيدراو (70) هدف الشباب.


ويسعى الجزيرة الى احراز اللقب للمرة الاولى في تاريخه لذلك كان الاكثر نشاطا في سوق الانتقالات خلال السنتين الاخيرتين مقابل مبالغ قياسية هي الاعلى في تاريخ الدوري الاماراتي حيث تعاقد مع البرازيلي رافائيل سوبيس الموسم الماضي مقابل 5ر17 مليون يورو قبل ان يكسر هذا الموسم الرقم السابق بضم مواطنه ريكاردو اوليفيرا بصفقة وصلت الى نحو 20 مليون يورو.


ولم يكن الظهور الرسمي الاول لاوليفيرا بالشكل المتوقع بعدما عانى كثيرا من الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه من مدافعي الشباب، لذلك لجأ لاعبو الجزيرة الى التسديد البعيد وسجلوا هدفين بهذه الطريقة.


ولم تحمل المباراة الكثير مع ندرة الفرص من الفريقين والتي بدأها لاعب الجزيرة صالح عبيد الذي توغل من مركز الجناح الايسر وسدد كرة قوية وجد سالم عبدالله صعوبة في ابعدها الى ركنية (26).


ورد الشباب بفرصة خطيرة بعدما مرر بيدراو كرة متقنة الى سرور سالم الذي سددها ضعيفة رغم سهولة مهمته لم يجد حارس الجزيرة علي خصيف صعوبة في صدها (31)، وكان سالم قريبا من افتتاح بعدما تلقى كرة من وليد عباس وانفرد تماما بالمرمى وسدد خارجا (37).


وافتتح الجزيرة التسجيل في الدقيقة 59 بعدما مرر ابراهيما دياكيه كرة الى عبد السلام جمعة سددها من بعد 20 متر قوية سكنت مرمى سالم عبدالله.


وادرك الشباب التعادل بعد تمريرة من عيسى عبيد الى بيدراو الذي سدد في شباك علي خصيف من الخارج (70)، ونجح سبيت خاطر في منح الجزيرة النقاط الثلاث بعدما سدد كرة من ركلة حرة خدعت حارس الشباب ودخلت شباكه (85).


وفي مباراة ثانية، حقق الظفرة فوزا كبيرا على ضيفه عجمان 4-1 رغم ان الاخير كان البادىء بالتسجيل عن طريق جاسم علي الذي تلقى عرضية من ابراهيم سيف وضعها بسهولة في مرمى عبد الباسط محمد حارس الظفرة (7).


وجاء رد الظفرة قويا اذ سرعان ما ادرك التعادل عبر محترفه الجديد البحريني محمد سالمين الذي استغل ركنية محمد سالم ووضع الكرة برأسه في مرمى محمد حسين (22).


وتقدم اصحاب الارض بعد تمريرة من محمود قاسم سددها عبدالله فرج قوية سكنت شباك عجمان (30).


واضاف النيجيري عباس مويا الهدف الثالث للظفرة بعدما استفاد من عرضية خيري خلفان ارتقى لها برأسه بعيدا عن متناول الحارس محمد حسين (37).


وزاد موقف عجمان صعوبة بعد ان اكمل المباراة بعشرة لاعبين لطرد احمد علي لنيله الانذار الثاني (40).


ولم ينتظر مويا سوى خمس دقائق من بداية الشوط الثاني حتى سجل الهدف الرابع للظفرة والثاني له في المباراة بعدما تلقى كرة رأسية من مواطنه كينيث اغوبادغو لم يتوان المهاجم النيجيري القادم من نادي الخليج في ايداعها مرمى عجمان (50).


وسرعان ما قلص عجمان الفارق وبعد دقيقة واحدة رغم النقفص العددي اثر تسديدة من محمد عمر ارتدت من قدم احد مدافعي الظفرة لتصل الى الايراني جواد كاظميان الذي اعادها خلفية بعيدا عن متناول عبد الباسط (51).


الدوري البحريني


حقق المحرق حامل اللقب والرفاع فوزين كبيرين الاول على الحالة 3 -صفر، والثاني على المالكية 4-1 اول من امس الجمعة على استاد البحرين الوطني في الرفاع في المرحلة الاولى من الدوري البحريني.


في المباراة الاولى، بسط المحرق سيطرته على المجريات وكان هو الطرف الافضل والأكثر استحواذا الكرة والأكثر خطورة على مرمى حارس الحالة حمد الدوسري.


وترجم المحرق أفضليته بهدفين متتاليين عن طريق إبراهيم المشخص الذي استغل كرة مرتدة في منطقة الجزاء سددها قوية في سقف المرمى (23)، واستثمر البرازيلي ليندسون سيلفار “ريكو” بعد دقيقة كرة ارتدت من القائم الأيمن بعد تسديدة مباغتة من حسين علي “بيليه” اعادها مباشرة الى الشباك (24).


وفي الشوط الثاني، نشط الحالة وهدد مرمى المحرق في أكثر من مناسبة، لكن تألق الحارس عبدالله الكعبي الذي صد كرتين خطرتين لهشام العبيدلي وفيصل السعدون في منتصف الشوط.


وقبل نهاية المباراة، توغل البديل حسام حمود سلطان “رينغو” داخل منطقة جزاء الحالة وسدد الكرة في المرمى مسجلا الهدف الثالث (90).


وفي المباراة الثانية، خرج الرفاع فائزا على المالكية بعد عرض قوي من جانبه باربعة اهداف سجلها الصربي ملادن يوفانسيتش (25) واسماعيل عبد اللطيف (36 من ركلة جزاء) وعبد الرحمن مبارك (79) والكاميروني مصطفى مختار (87)، فيما سجل حسين حسن (51) هدف المالكية الوحيد.


وشهدت المباراة طرد مدافع المالكية عبدالله مكي بعد أن تسبب في إعاقة حسين سلمان وهو في مواجهة المرمى (35).


وكانت المرحلة افتتحت بتعادل البسيتين مع المنامة 1-1.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock