آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة محليةكرة القدم

الخشمان: إصابات لاعبي الفيصلي مطمئنة ولا تدعوا للقلق

بلال الغلاييني

عمان – قال مدير مستشفى الأمير حمزة الدكتور عبد الرزاق الخشمان، أن المستشفى شهد اليوم الجمعة  إدخال لاعبين إثنين من فريق الفيصلي، والذين تم عزلهما في الأقسام المخصصة لذلك، بعد أن اظهرت النتائج الطبية تعرضهما إلى الإصابة بفيروس كورونا، موضحا أن اللاعبين الثلاثة الآخرين تم ادخالهم إلى مستشفى الملكة علياء العسكري.
وقال الخشمان، أن اللاعبين يتلقون العلاجات الطبيعية، والتي تقدم لكافة المصابين بفيروس كورونا، وأن الوضع الصحي لهم مطمئن، حيث يعانون فقط من ارتفاع بسيط في درجات الحرارة وفقدان حاسة (الشم)، موضحا أن أعمار اللاعبين والمناعة القوية لهم اسهمت بشكل كبير في وصول الحالة الصحية إلى الدرجة المطمئنة والعادية، مؤكدا في ذات الوقت أن المستشفى ينتظر الإجراءات المتعلقة بإدخال المصابين الثلاثة الذين تأكد اصابتهم بالفيروس بعد ظهر النتائج الطبية اليوم.
وأشار الخشمان، أنه زار اللاعبين في الأقسام المخصصة لهم، موضحا أنهم يتمتعون بصحة طيبة ومعنويات عالية، ومشيدا بالتعاون الكبير الذي أبداه اللاعبون وتقبلهم لتلقي العلاجات والإلتزام بالتعيمات الصحية الصادرة من ادارة المستشفى.
وحول الفترة الزمنية التي سيقضيها اللاعبون داخل المستشفى، قال الخشمان، يتوقف ذلك على الحالة الصحة للاعبين، موضحا أنه يتوقع وفي ظل الحالة الصحية للاعبين وبقائها كما هي حاليا ومع التحسن المتوقع لهم، أن يمضي اللاعبون فترة لا تتجاوز الـ 10 أيام، ثم الخروج إلى المرحلة الثانية من الحجر في المنزل بمدة 7 أيام تقريبا، ثم العودة إلى المستشفى للمراجعة فقط، ومن ثم الانتهاء من الإصابة الشفاء التام.
وكان النادي الفيصلي أعلن عن اصابة 6 لاعبين بفيروس كورنا هم: إحسان حداد ويوسف الرواشدة وبراء مرعي وسالم العجالين والمحترفين لوكاس ودومينيك، اضافة إلى إصابة المعالج محمد عاصي، ومسؤل اللوازم إبراهيم أبو خوصة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock