العقبةمحافظات

العقبة بالعيد: حجوزات الفنادق تغلق على 100%

احمد الرواشدة

العقبة – رغم الحظر الجزئي وارتفاع درجات الحرارة، شهدت مدينة العقبة لأول مرة منذ عام نشاطاً سياحيا انعكس على الحركة التجارية خلال عطلة عيد الفطر السعيد، تزامن ذلك مع إغلاق معظم فنادق العقبة خاصة فئة 5 نجوم في حجوزاتها حاجز الـ 100 % وسط طلب متزايد.
وانعكس النشاط السياحي الذي شهدته مدينة العقبة خلال عطلة عيد الفطر السعيد على الحركة التجارية من خلال توافد الاف الزوار الى عروس البحر الأحمر، الذين جاءوا منذ بداية العطلة ولغاية أمس الأحد، مسجلين نسبة حجوزات 100 % حسب السعة الاستعابية التي حددتها وزارة السياحية وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، وفق عاملين في القطاع السياحي، فيما ارتفعت نسبة حجوزات فنادق 4 و 3 نجوم الى اكثر من 70 %.
واشاد تجار ومواطنون بالإجراءات المفاجئة التي اتخذتها الحكومة قبيل عطلة العيد، والتي تتمثل بتمديد ساعات العمل وتقليص ساعات الحظر الى الساعة العاشرة مساء للمنشآت والساعة الحادية عشرة للمواطنين، مما انعكس ايجابا على الحركة التجارية، التي عانت خلال شهر رمضان وما قبله، مما أدى الى إغلاق بعض المحلات التجارية ولحق ببعضها الآخر خسائر مالية كبيرة.
يأتي ذلك النشاط السياحي والتجاري تزامنا مع استعداد سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لفتح جميع القطاعات خلال الأيام المقبلة، والتي ستعلن عنها تباعا، بعد حملات التطعيم الواسعة ضد فيروس كورونا، والتي شهدت إقبالا من كل القطاعات السياحية والتجارية والصناعية والمينائية والشعبية، حيث بلغ العدد الإجمالي لمن تلقوا معطوم كورونا خلال الشهر الماضي 27 ألف شخص من اصل 70 ألفا المستهدفين.
ودعت السلطة المواطنين الى التسجيل عبر المنصة الإلكترونية لأخذ المطعوم ضد فيروس كورونا، من أجل صحتهم وحمايتهم ووقايتهم، والحد من انتشار الفيروس، ولتكون مدينتهم منيعة ضد هذا الوباء، وتخفيف الإجراءات إيذانا بعودة الحياة الطبيعية للعقبة، واعتبارها وجهة آمنة لجميع مرتاديها داخليا وخارجيا، وبما يضمن عودة الحياة السياحية والاقتصادية والتجارية للمدينة.
وقالت مديرة العلاقات العامة والدولية في مجموعة فنادق موفنيبك العقبة ليالي النشاشيبي، ان نسبة الحجوزات في فنادق المجموعة فئة 5 نجوم بلغت
100 % حسب الطاقة الاستعابية المحددة من قبل السلطة الخاصة ووزارة السياحية، ووفق بتروكول السلامة والصحة العامة للحد من انتشار الفيروس، مؤكدة أن الأيام المقبلة ستكون افضل من شهر رمضان من حيث تدفق السياح سواء داخليا او خارجيا بسبب رفع حظر يوم الجمعة.
وأشارت النشاشيبي، إلى أن هناك طلبا على الحجوزات من قبل مجموعات سياحية خارجية، إضافة الى ارتفاعها من قبل الزوار من المحافظات الأخرى، مشيرة ان القطاع السياحي بدأ يتعافى خاصة في العقبة التي من المأمل ان تكون مدينة خضراء آمنة مع بداية دخول فصل الصيف.
وقال ايمن محمد وهو عامل في القطاع السياحي، إن هناك طلبا كبيرا من قبل المواطنين لزيارة العقبة سواء لسياحة اليوم الواحد او من خلال الحجز في فنادق المدينة المختلفة، مؤكداً أن القطاع السياحي بدأ ينتعش خاصة مع الإجراءات الأخيرة للحكومة وسط تشديد الرقابة وفق البروتوكول المعد من قبل وزارة الصحة.
وبين التاجر خالد الرياطي، ان الحركة السياحية النشطة خلال عطلة عيد الفطر السعيد، أثرت على النشاط التجاري في مدينة العقبة خاصة قطاعات المكسرات والملابس والحلويات، مشيراً ان التجار تنفسوا الصعداء خلال عطلة العيد من خلال توافد الاف الزوار الى مدينة العقبة بهدف الاستجمام او شراء المستلزمات.
وأشار التاجر رداد العقباوي، ان الحركة التجارية في أسواق العقبة جيدة لكنها لم تكن بالمستوى المطلوب بسبب عدم استلام الموظفين العاملين لرواتبهم قبل العيد، وهو ما شعر به بعض التجار، معولين على الأيام القادمة وخاصة بعد الإجراءات الحكومية بانتعاش الأسواق ولجميع قطاعاتها المختلفة تزامنا مع اقبال المواطنون لتلقي مطعوم كورونا والتزامهم بإجراءات الوقاية من فايروس كورونا.
وأشار المواطن عبيدة السعودي، إلى انه لا يوجد خيار امام المواطن والعائلة الأردنية، الا التوجه لمدينة العقبة والاستمتاع بمنتجها السياحي خاصة بحرها، مؤكداً انه اصطحب عائلته للقدوم الى العقبة بعد تخفيف الحظر ومكثوا يومين وسط ترتيبات أنيقة للمدينة الساحلية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock