آخر الأخبار الرياضةالرياضة

القيسي يقاتل كيلي في ثاني نزالاته بمنظمة UFC

تأجيل نزال السلوادي في منظمة Legacy

عمان – سيخوض المقاتل الأردني علي القيسي، نزاله الثاني في منظمة UFC لفنون القتال المختلط MMA، عندما يلعب امام الأميركي توني كيلي في حدث مرتقب في العاصمة الإماراتية أبوظبي، يوم العاشر من تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.
وهذا هو النزال الثاني لكيلي أيضا في UFC، حيث سبق له أن خسر بإجماع القضاة أمام كاي كامارا بنزال في وزن الريشة، ضمن حدث UFC 252، علما أنه يملك في رصيده الاحترافي 6 انتصارات مقابل خسارتين.
وقرر كيلي الانتقال إلى وزن الديك، حيث سيقاتل القيسي الذي خسر أول نزال له مع UFC قبل أكثر من 3 أسابيع، وذلك أمام المكسيكي إروين ريفيرا، بقرار منقسم من القضاة (29-28، 28-29، 29-28) في مدينة لاس فيغاس بولاية نيفادا الأميركية.
وفي رصيد القيسي 8 انتصارات على الصعيد الاحترافي مقابل 4 هزائم، علما أنه أول أردني يقاتل في المنظمة العالمية المرموقة، وقد يلحق به مقاتلون أردنيون آخرون في الفترة المقبلة. ويعد القيسي من المقاتلين المعروفين في منطقة الشرق الأوسط، رغم أن تحوله من الكونغ فو إلى فنون القتال المختلطة لم يكن سلسا على الإطلاق.
وتلقى القيسي المقاتل في فئة وزن الديك، خسارتين في مستهل مشواره الاحترافي في منظمة “ديزرت فورس” والذي انطلق العام 2015، لكنه أصر على الاستمرار، ليحقق ثلاثة انتصارات متتالية على القطري علي النعيمي بإجماع القضاة، والمولدافي ألكسندر بيريف بالضربة الفنية القاضية، والجزائري عبد القادر صوان باستسلام الأخير.
وبعدما انحلت منظمة “ديزرت فورس”، خاض القيسي نزالا في بطولة “كونلون فايت” خسره بقرار القضاة أمام الصيني يينا باو، ثم تحول للمشاركة في منافسات منظمة “فينيكس” فحقق انتصارين على اللبناني فيليب مسعود والكاميروني جواري سديا باستسلام الاثنين.
وانضم القيسي بعد ذلك إلى منظمة “برايف”، فتخطى الهندي نيلسون بايس باستسلام الأخير، قبل أن يفوز العام الماضي على كل من اللبناني جورج باردويل بإجماع القضاة، والفلبيني جيريمي باكتيو بالطريقة ذاتها.
وشهدت رياضة فنون القتال المختلطة، نشاطا ملحوظا في السنوات العشر الأخيرة في الأردن، حيث استفاد مقاتلون عدة من ظهور منظمة “ديزرت فورس”، قبل أن تبرز منظمة “كايج ووريورز” البريطانية وتقيم عدة بطولات في عمّان، شهدت بروز المقاتل الإيرلندي كونور ماكغريغور قبل تحوله إلى واحد من ألمع نجوم الرياضة في العالم. وإلى جانب الرباعي السيلاوي والسلوادي وأرخاغا والقيسي، ينخرط مقاتلون آخرون في منظمة “برايف”، مثل نورس أبزاخ وجلال الدعجة الذي ألحق هزيمة بالقيسي في مستهل مشواره الاحترافي.
وتعد UFC مهد رياضة فنون القتال المختلطة، منذ تنظيمها لبطولتها الأولى العام 1993، ويقوم دانا وايت بإدارة المنظمة التي تقدر قيمتها السوقية بمليارات الدولارات.
السلوادي ينتظر موعدا جديدا
من ناحية ثانية، ينتظر المقاتل الأردني عبدالكريم السلوادي، موعدا جديدا لأول نزال له في منظمة Legacy لفنون القتال المختلط. وكان مقررا أن يلعب السلوادي أمام الأميركي كونور كوب في حدث Legacy 89، الأسبوع الماضي، إلا أنه وفي اللحظة الأخيرة، تم ترحيل النزال إلى موعد آخر لم يتحدد بعد.
وكان السلوادي بطلا للوزن الحفيف في منظمة “برايف”، بعدما تغلب على البرازيلي لوكاس مارتنز في بطولة “برايف 18” التي أقيمت يوم الثامن عشر من تشرين الثاني (نوفمبر) العام 2018، لكنه خسر اللقب بعدها بخمسة أشهر أمام البرازيلي لوكاس كارفاليو في بطولة “برايف 23″، وعاد للنزالات في 15 تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، ليتلقى هزيمته الثانية على التوالي، أمام الكولومبي دومار روا.
ويملك السلوادي في سجله الاحترافي 10 انتصارات مقابل 3 هزائم، وكان ينتظر بفارغ الصبر أن يحدد مسؤولو “برايف” موعد نزاله المقبل، قبل أن تتوقف الحركة الرياضية في كل أنحاء العالم، نتيجة لتفشي فيروس كورونا المستجد، ليجد السلوادي في منظمة Legacy فرصة لإنعاش مسيرته، علما أنه مقيم في ولاية تكساس الأميركية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock