حياتنافنون

برجي وشفيق وقطان يحيون ليلة “الجنوبي” بأغان عاطفية ووطنية

معتصم الرقاد – أحيا الفنان اللبناني زياد برجي، والأردنيان رامي شفيق وطوني قطان، ليلة من ليالي المسرح الجنوبي في مدينة جرش التاريخية.

وتناوبوا في ليلة المسرح الجنوبي السابعة ضمن فعاليات الدورة 36 من عمر المهرجان، حيث تفاعل الجمهور مع الألوان الغنائية المنوعة.

واستهل الفنان اللبناني زياد برجي دخلته الأولى على الجنوبي، وسط تفاعل الجمهور، بأغنية أردنية “جيشنا جيش الوطن سمينا باسم الله.. نحمي الوطن والعالم وعيون عبدالله” كلمات الفنان الأردني عمر العبداللات وتوزيع د. أيمن عبدالله.

من أغانيه قدم برجي “بيحسدوني” و”حليانة” و”أنا وياك” و”أنا مش طايق” و”هيدي حبيبة قلبي” و”عم بطلعك فيكي” وغيرها. كما غنى “يا غالي عليي” التي أعطى لحنها للفنانة اللبنانية نانسي عجرم.

يذكر أن الأغاني التي قدمها برجي على الجنوبي من ألحانه ومن كلمات أحمد ماضي، وجزء منها من كلماته نفسه. وهو يميل عادة لألحان خفيفة تناسب طبقات صوته، ومقدمات موسيقية قصيرة، ويعتمد في هويته الغنائية على المزج بين المتداول اليومي والعاطفة الإنسانية، كما في “إجت الصيفية”. ومن تراث الرحابنة غنى برجي “نسم علينا الهوى”.

برجي الذي يحضر حالياً (ديو) غنائيا يجمعه بالفنان المغربي حاتم عمور باللهجتين اللبنانية والمغربية، قال في تصريح لموقع المهرجان “إن جرش يشكل محطة رئيسية كبرى في مسيرتي سأبقى أذكرها بفرح واعتزاز”، ورأى أن المشاركة بمهرجانات دولية كبيرة مثل جرش هي “تتويج لمسيرة أي فنان يسعى دائماً للتطور والأفضل”.

الفنان الأردني رامي شفيق الذي سبقه مواله دخول أجواء الجنوبي استهل بـ”حنا كبار البلد.. حنا كراسيها.. حنا رماح القنا اللي اتعكزت فيها” التي غناها كاملة، أتبعها بـ”هي يا راكبين النوق” ثم بـ”على الجسرين ناصب رشاشه على الجسرين” كذلك وصلة تراثية وطربية قدمها شفيق الذي قال لموقع المهرجان إن ذاكرة الجنوبي تعود به إلى أكثر من 30 عاماً ماضية عندما وقف عليه وعمره عشرة أعوام، مؤكداً أن لمشاركته السادسة اليوم عبقا خاصا.

الفنان الأردني طوني قطان استهل فقرته بأغنية “ياللي بتحب النعنع” أتبعها بـ”يا بيرقنا العالي”، وغنى “دق ألماني” و”رشرش”، ونوع بين أغاني ألبوماته الخاصة والتراثية.

اقرأ أيضاً: 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock