آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

بيان من صحفيي وموظفي جريدة الغد

عمان- الغد- بناء على الأحداث التي وقعت في جريدتنا الغراء أمس الثلاثاء، 28\5\2019، وخلال الأيام الماضية، فإننا نؤكد اعتزازنا الكامل بجريدتنا الغد، بيتنا الأول والتي استطاعت خلال السنوات الخمس عشرة الماضية، أن تكون في مقدمة الصحف اليومية في الأردن.

كما نؤكد على ثقتنا بأنها ستستمر وتواصل تطورها وتقدمها لتكون كما يريدها المواطن الأردني صوتاً مهنياً ووطنياً يعبر عن همومه وطموحاته.

ونؤكد أيضا التزامنا التام بالحفاظ على صحفيتنا وعلى خطها التحريري، وعلى تقدمها إدارياً ومالياً وحضوراً وانتشاراً في السوق، ونرفض المس بها، أو الإساءة لها، وسنعمل فريقاً واحداً لتعزيز صحيفتنا وتقدمها تحريرياً وانتشاراً بحيث تحافظ على مكانتها المتقدمة بين الصحف اليومية وفي وسائل الإعلام.

ونشدد بشكل كامل وتام، ثقتنا الكبيرة بناشر جريدتنا الأستاذ محمد عليان، الذي لم يتوان لحظة عن تقديم الدعم الكامل للجريدة حتى وصلت إلى ماوصلت إليه من موقع في الصحافة الأردنية.

ونؤكد، أيضاً أن ما جرى في “الغد” أمس، وخلال الأيام الماضية لن ينعكس بأي شكل من الأشكال سلبياً على مسيرة الغد، التي استطاعت بفضل العاملين فيها وبدعم من الناشر محمد عليان، أن تكون اسما وعلماً في الصحافة الورقية والإلكترونية.

نؤكد، أننا ماضون في عملنا الصحفي، وفي خدمة وطننا الأردن، ولن نتراجع عن العمل الدائم في خدمة صحيفتنا لتبقى منارة في عالم الصحافة.

ونود أن نوضح في هذا البيان، أن ماجرى خلال الأيام الماضية عبارة عن مطالبات من العاملين في الجريدة لتحسين الأجواء الصحفية وتعزيز الاستقرار الوظيفي، وقد تم دعمها من نقابة الصحفيين مشكورة، ووجدت تجاوباً من ناشر الجريدة مشكوراً.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock