آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

تقرير حول الوضع المائي يلقي الضوء على الاحتياجات المائية لـ22 دولة عربية

إيمان الفارس

عمان– ألقى تقرير الوضع المائي في المنطقة العربية الصادر مؤخرا، الضوء، على الاحتياجات والاستخدامات المائية في 22 دولة عربية، بينها الأردن، آخذا بالاعتبار مؤشرات المعرفة اللازمة.
وركز التقرير، الذي أطلقه المجلس العربي للمياه بالتعاون مع مركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا “سيداري” والشراكة المائية المصرية، على عوامل ارتباط المياه بالشؤون السياسية والخارجية عبر الموارد المائية المشتركة.
وأقر التقرير بوجود 12 دولة عربية تعتمد على الموارد المائية الخارجية، مشيرا الى أن ذلك يستوجب بناء علاقات سياسية بين تلك الدول والدول الأخرى المتشاطئة في أحواضها.
وبين التقرير أن مجموعة مؤشرات المعرفة التي أخذت في الاعتبار، تشمل قضايا عدة كالمياه المتاحة، واستخدامات المياه، وتغيّر استخدامات الأراضي، والسكان والطاقة، والصحة، والمناخ، والاقتصاد، والسياسة الخارجية.
وشمل التقرير الذي أطلق عقب إقراره في الجمعية العمومية للمجلس العربي للمياه، تقييم الوضع المائي في 22 دولة عربية، عبر مؤشرات عدة، ما يتجاوز 15 مجموعة من المؤشرات، بينها الاحتياجات المائية، الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية، ومؤشرات متابعة الإنجاز في أهداف التنمية المستدامة وأجندة العام 2030، خاصة الهدف السادس.
ومن ضمن العناصر المستهدفة، خدمات المياه والصرف الصحي المناسب للجميع، مما يسهم بوضع السياسات وصناعة القرار وإعداد المشاريع الاستثمارية المهمة، والسياسات الجديدة اللازمة لتطوير قطاع المياه.
وكان التقرير الثاني للوضع المائي في المنطقة العربية الذي أعده ونشره سابقا المجلس العربي للمياه بالتعاون مع “سيداري”، حدد قضية انفصال السودان إلى دولتين العام 2010، من ضمن أشد التطورات السياسية المهمة التي أثرت بشكل مباشر على الموارد المائية الكلية في المنطقة العربية.
وعلى الصعيد نفسه، فقدت المنطقة حوالي 732 مليار م3 مياه، وسط إجمالي متوسط حجم المطر السنوي (الحجم موحد) بما كميته 1.092 مليار م3، فيما يصل متوسط عمق الأمطار السنوي في المنطقة العربية إلى 229 ميلليمتراً، بينما إجمالي حجم الأمطار يبلغ 1.384 مليار م3.
وأشار التقرير ذاته، إلى أن المنطقة العربية استوردت العام 2012 نحو 274 مليار م3 من المياه الافتراضية، في صورة 87 مليون طن طعام، فيما قامت بتصدير 55 مليار م3 فقط؛ أي بما يمثل 19 مليون طن من الطعام، وفي العام نفسه، أنتج “طعام” استهلك حوالي 282 مليار م3.
ويقوم المجلس و”سيداري”، بإعداد سلسلة تقارير عن الوضع المائي العربي، لتوفير قاعدة للنهوض بتنمية وتقييم الموارد المائية العربية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock