آخر الأخبار الرياضةالرياضةفاست بريك

“صقور النشامى” يخوض النافذة الآسيوية بغياب “المجنس”

خالد العميري

عمان – علمت “الغد” من مصادر موثوق بها، أن المؤشرات الحالية تؤكد خوض منتخبنا الوطني الأول بكرة السلة، النافذة الثالثة والأخيرة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا 2021 بأندونيسيا، من دون وجود اللاعب المجنس، بسبب رغبة اتحاد السلة والجهاز الفني بالهدوء وعدم التسرع باختيار اللاعب القادر على تمثيل الأردن بصورة مشرفة في المحفل الآسيوي.
ويأتي هذه التوجه المتوقع، في ظل معاناة المجنس الأميركي دار تاكر، والمحترف في صفوف سان لورينزو الأرجنتيني، من إصابة على مستوى الركبة تحتاج إلى تدخل جراحي، الأمر الذي سيمنعه من المشاركة في النافذة الأخيرة من التصفيات الآسيوية على أقل تقدير، رغم تأكيدات سابقة من الأمين العام لاتحاد كرة السلة، المهندس نبيل أبو عطا، بدراسة العديد من الخيارات المتعلقة بتجنيس لاعب جديد يجيد اللعب في المركزين 4 و 5 “باور فوروورد وسنتر”، بما يخدم الهوية الهجومية الجديدة لـ “صقور النشامى”.
ويستضيف الأردن النافذة الأخيرة من التصفيات الآسيوية خلال الفترة من 12 إلى 14 حزيران (يونيو) المقبل على صالة الأمير حمزة إلى جانب مباريات المجموعة الخامسة التي تضم إيران وقطر والسعودية وسورية، حيث سيخوض المنتخب الوطني 3 مواجهات عن مجموعته السادسة، مع منتخب فلسطين (مباراتين) ومباراة مع كازاخستان، بينما ما يزال مصير مواجهة سريلانكا مجهولا بعد اعتذارها عن المشاركة في “الفقاعة”، علما أن المباريات ستلعب عند السابعة مساء.
ووفقا للمصدر الموثوق به، فإنه تم الانتهاء من كل الإجراءات المتعلقة بالاستضافة الآسيوية، مع اتخاذ إجراءات احترازية مشددة ومرافقة أمنية للوفود ومراقبة صحية صارمة، تمنع اختلاط أي شخص بالوفود المشاركة، فضلا عن إجبار كل العاملين في “الفقاعة” من موظفين ومراقبين وحكام ومسؤولي احصائيات ومشرفي الصالة، بأن يكونوا قد حصلوا على اللقاح.
توجه لإلغاء البطولات المعلّقة عن الموسم 2020
إلى ذلك، علمت “الغد” من مصادر موثوق بها أن اجتماعا مرتقبا لمجلس إدارة اتحاد كرة السلة سيعقد خلال الأيام المقبلة، قد يفضي إلى اتخاذ قرار رسمي بإلغاء بطولاته العالقة عن الموسم 2020، والمتمثلة ببطولة دوري الفئات العمرية للناشئين تحت سن 16 ودوري الناشئات تحت سن 14 و18، إلى جانب دوري السيدات.
ويأتي هذا التوجه، في ظل وصول مراسلات اتحاد كرة السلة مع كل الجهات الرسمية إلى طريق مسدود، حول السماح بعودة النشاطات واستئناف التدريبات بسبب جائحة كورونا، وخاصة أن الأمين العام لاتحاد كرة السلة وجه رسالة إلى ممثلي الأندية المحلية – حصلت “الغد” على نسخة منها – ارتكزت على المصارحة والتشاركية بين اتحاد اللعبة والأندية – وجاء فيها: “نود مشاركتكم بما قام به الاتحاد من عمل دؤوب خلال الفترة الماضية من خلال التواصل مع كل الأجهزة المعنية من أجل استكمال نشاطات الاتحاد بفتح الصالات الرياضية واستمرار التدريبات واطلاق الدوريات المتوقفة، إلا أننا حتى الساعة لم نجد آذانا صاغية وما نزال نحاول، ولحين أن تتضح صورة فتح الصالات والسماح بالتدريبات، فإن كل ما في استطاعتنا عمله الآن هو استدعاء المنتخبات الوطنية المصرح لنا بتدريبها، حيث تمت الموافقة على فتح صالة الأمير حمزة لهذا الشأن، وعليه فإن الاتحاد قرر تفعيل برنامج المنتخبات الوطنية للفئات العمرية مباشرة، واستدعاء عدد من اللاعبين للالتحاق بالتدريبات، وسيتم التنسيق معكم لاحقا بالأسماء المطلوبة ومواعيد التدريبات، وسنطلعكم أولا بأول بشأن المستجدات”.
وكان اتحاد السلة حدد الفترة الزمنية من نهاية الشهر الحالي وحتى نهاية حزيران (يونيو) المقبل، موعدا لاستئناف بطولاته “المجمدة”، لكن الظروف الحالية تنذر بإلغائها، تمهيدا لبدء الموسم السلوي الجديد 2021 في منتصف الشهر المقبل من خلال برنامج “الصقور الواعدة”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock