عجلون

عجلون تعاني العطش في رمضان

عجلون- زادت معاناة المواطنين في محافظة عجلون جراء عدم وصول مياه الشرب الى منازلهم خلال شهر رمضان المبارك.

وطالب عدد منهم وزارة المياه والري بمضاعفة كميات المياه المخصصة للمحافظة من محطة صمد في اربد كون المحافظة تعاني شح المياه بشكل كبير، وللتخفيف من مشكلة العطش التي يواجهها ابناء المحافظة بسبب نقص المياه خلال فصل الصيف.

واشار احمد الصمادي الى ان الحي الذي يسكنه في مدينة عجلون لم تصله المياه منذ اكثر من شهر الامر الذي يجبر السكان الى شراء تنكات بأسعار باهظة مما يزيد من معاناتهم في المصروفات الاضافية خلال شهر رمضان الفضيل مناشدا ادارة مياه عجلون العمل على معالجة الموضوع وايصال المياه الى المواطنين.

وقال حمزه الخطاطبة ان عدم التزام شركة مياه اليرموك بكميات المياه المخصصة للمحافظة من المصادر الخارجية بزيادة 70م/3/س على الكمية المخصصة تسبب بزيادة ازمة شح المياه التي تعانيها المحافظة.

وبين فارس صمادي من منطقة عنجرة ان هناك شحا في المياه وعدم وصولها الى منزله منذ اسابيع، داعيا الى تطبيق ادوار المياه للمناطق بعدالة واتخاذ اجراءات دقيقه في توزيع المياه.

وقال مدير ادارة مياه عجلون المهندس عيد ابو عابد ان ادارة المياه وضمن خطتها في فصل الصيف وضعت برنامجا لتوزيع المياه بشكل عادل بين التجمعات السكانية، وخصوصا في شهر رمضان الكريم الذي يزداد فيه الطلب على المياه، مبينا ان المديرية باشرت بحفر ابار للمياه في عدد من مناطق المحافظة بالإضافة الى صيانة الشبكات المهترئة من اجل تقليل فاقد المياه.-(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock