معان

عربيات يودع القافلة الأولى للحجاج الأردنيين من معان

حسين كريشان وحابس العدوان

معان– ودّع وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور وائل عربيات مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين القافلة الاولى من الحجاج الاردنيين، التي غادرت امس الى بيت الله الحرام لأداء فريضة الحج.
ونقل وزير الأوقاف تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني للحجاج، متمنيا لهم حجا مبرورا وسعيا مشكورا وعودا ميمونا، مشيرا الى التوجيهات الملكية بتقديم افضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام، من وسائط نقل وسكن وتسهيل اجراءات المغادرة لهم عبر الحدود الاردنية – السعودية.
وأقامت وزارة الاوقاف حفل وداع للقافلة، وذلك في واحة الحجاج احدى محاور منطقة معان التنموية، بحضور الرئيس التنفيذي لشركة تطوير معان المهندس حسين كريشان، ومدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل العام صلاح اللوزي ومدير عام صندوق الحج والعمرة ورئيس بلدية معان الكبرى الدكتور اكرم كريشان وعدد من مدراء الدوائر الرسمية ووجهاء وشيوخ المنطقة.
وأضاف عربيات أن وزارة الاوقاف ودائرة الحج والعمرة سعت إلى الاهتمام وتحسين خدمات الحج ونقله نقلة نوعية، مؤكدا أن الوزارة وفرت مساكن قريبة للحجاج تبعد 1 كيلو متر من الحرم، داعياً كوادر الوزارة من مرشدين وإداريين إلى القيام بواجبهم على أكمل وجه وإرشاد الحجاج إلى مناسك وشعائر الحج ليؤدوا حجهم بيسر وسهولة، كما دعا ضيوف الرحمن إلى الابتعاد عن اللجاج والجدل والتفرقة.
وأشار إلى دور شركات الحج والعمرة والسياحة والسفر في خدمة الحجاج، مشددا على ضرورة التزامهم بالخدمات المقررة للحجاج، والتعاون مع المرشدين والإداريين والعمل بروح الفريق الواحد المتكامل، كما دعا سائقي الحافلات لتوخي الحيطة والحذر والالتزام بقواعد المرور، حرصا على أمن وسلامة الجميع.
وأشاد بالجهود التي تقوم بها السعودية لتطوير الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام، معربا عن تقديره لما بذلته السفارة السعودية في عمان من جهود لمنح تأشيرات الدخول للحجاج الأردنيين في الوقت المحدد.
من جهته قال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير معان المهندس حسين كريشان اننا نعيش اليوم اجواء ايمانية في طمأنينة وأمن وسلام بفضل توجيهات  جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين واهتمامه الدائم لكافة الجهات المعنية حيال توفير كافة الخدمات المطلوبة لتسهيل الاجراءات التي يتبعها الحجاج والمعتمرون الأردنيون والتي تقوم بتنفيذها والاشراف عليها وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية والتي تتمتع الوزارة بدور بارز ومهم في تنظيم وتوفير الخدمات المثلى للحجاج الاردنيين والارتقاء بها لأعلى المستويات.
واضاف كريشان ان واحة الحجاج بمرحلتها الاولى والتي وصلت كلفتها الى 4 ملايين دينار تتميز ببنية تحتية متطورة لتقديم خدمات لحجاج بيت الله الحرام ورعايتهم بأفضل ما تكون الخدمة والرعاية، لتمكينهم من أداء فريضة الحج بأريحية وسهولة، بالاضافة إلى توفير مرفق حديث على طريق السفر الطويل يقدم خدمات متعددة يحتاجها كل من الحاج والمعتمر والمسافر أثناء سفره عبر الطريق الصحراوي متجهاً صوب الديار المقدسة وباقي مدن الجنوب حتى العقبة.
إلى ذلك وصلت الدفعة الأولى من حجاج عرب الـ 48 إلى مدينة حجاج غور نمرين عبر جسر الملك حسين المحطة الأولى في رحلتهم إلى بيت الله الحرام لأداء فريضة الحج لهذا العام.
 وقال مدير الحج والعمرة في وزارة الأوقاف مجدي البطوش إن الدفعة الاولى من حجاج عرب 48 وصلت جسر الملك حسين في حين سيتواصل وصول بقية الحجاج على دفعات على مدى ثلاثة أيام، مشيرا إلى أن الوزارة قامت في وقت سابق بتأهيل جميع مرافق مدينة حجاج غور نمرين واستكملت استعداداتها لاستقبال الحجاج البالغ عددهم 4500 حاج وحاجة.
 وكانت إدارة أمن الجسور قد اتخذت كافة الاستعدادات و الترتيبات اللازمة لتسهيل عبور ومغادرة حجاج بيت الله الحرام، بحسب المكتب الإعلامي لمديرية الأمن العام، الذي أكد على التوجيهات الملكية السامية بايلاء الأشقاء الفلسطينيين الرعاية والاهتمام الخاص في كافة الأوقات وفي مختلف المواقع الأردنية، اضافة الى التعليمات الصادرة عن مدير الأمن العام  فقد تم اتخاذ كافة الإجراءات والاستعدادات لتسهيل مرور حجاج السلطة الوطنية في طريقهم إلى الديار المقدسة لأداء فريضة الحج.
 ويتوقع أن تصل الدفعة الأخيرة من حجاج عرب الـ 48 صبيحة يوم غد الاثنين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock