منوعات

نتائج دراسة حول وسائل الإعلام تكشف ارتفاع نسبة الاستماع إلى الراديو في الإردن

 


عمان -الغد- تشير نتائج دراسة مستقلة للعام الثاني الى اتجاهات جديدة ونتائج مثيرة حول الاستماع إلى الراديو و”الوسائل الجديدة: الخلوي والانترنت والمواقع الالكترونية الاخبارية”، وكذلك التقدم الذي حققته الوسائل المطبوعة المستقلة في الاردن.


ويتم الاعلان عن النتائج الأسبوع الحالي في ثلاث حلقات تنظمها منظمة ايركس حول الراديو و “الوسائل الجديدة: الخلوي والانترنت” والوسائل المطبوعة.


الدراسة شملت وللمرة الأولى في الأردن قياس نسبة انتشار المواقع الالكترونية الاخبارية المحلية والاجنبية، وتشير النتائج الى انماط تتحقق للمرة الأولى، كاشفة عن نسبة تطور المشهد الاعلامي في البلاد.


ويتم توجيه الدعوة لحضور الحلقات غدا الأربعاء بتنظيم من برنامج تدعيم وسائل الاعلام في الاردن وبتمويل من الوكالة الاميركية للانماء الدولي، للصحافة وأصحاب ومدراء محطات الراديو ومزودي خدمات الخلوي والانترنت والشركات التي تعنى بالرسائل الاعلانية من خلال الخلوي والبريد الالكتروني، وكذلك وكالات الاعلان.


وقد شدد المدير الاقليمي لمنظمة ايركس في الاردن سامويل كومبتون على أهمية توافر دراسات واحصائيات مستقلة موثوق بها وحديثة ومجانية من اجل تحقيق المنافسة المشروعة والنهوض بقطاع الاعلام في الاردن.


وبين أنه ليس بمقدور جميع وسائل الاعلام شراء الدراسات والاحصائيات المعدة تجاريا، مؤكدا ثقته بأن هذه الدراسة المجانية سوف تكون مفيدة لوسائل الاعلام الصغيرة والناشئة، كما ستتيح لوسائل الاعلام الكبيرة إمكانية مقارنة ودراسة احصائيات من مصادر متعددة.


وتخلص الدراسة التي أجريت على عينة تمثيلية في جميع انحاء المملكة شملت 3600 مقابلة وجاهية لأشخاص بالغين في سن 15 عاما فما فوق الى ان الراديو كوسيلة اعلامية تواصل انتشارها في العاصمة عمان والمحافظات، وبين الفئات العمرية جميعها، فقد بلغت نسبة الاستماع إلى الراديو للأعمار 30 عاما فما فوق 54% من النسبة الكلية للاستماع إلى الراديو مقابل 46% في العام 2007. أما نسبة الشباب في سن 15-29 عاما فقد تراجعت من 54% في العام الماضي الى 46% حاليا، ولكن يقابل نسبة التراجع هذه زيادة كبيرة في الاستماع الى الراديو من خلال جهاز الخلوي والانترنت بين فئة الشباب.


وبينما لم تحقق المحطات التي تتصدر قائمة المحطات الاكثر انتشارا اية زيادة تذكر عن العام الماضي، فقد سجلت محطة امن اف ام المملوكة لمديرية الامن العام نجاحا كبيرا بزيادة نسبة انتشارها بين العينة ثلاثة اضعاف خلال عام واحد، وقد ضاعفت المحطات الصغيرة الناطقة باللغة الانجليزية والعربية، خصوصا تلك التي تبث في العاصمة عمان من نسبة انتشارها، كما حققت المحطات الجديدة مثل “فرح الناس” و “ايام” و”SPIN” و “ENERGY” قبولا لا بأس به خلال اشهر من بدء نشاطها.


ويستمع ما نسبته 40% من مستمعي الراديو اكثر من نصفهم من الذكور الى محطاتهم المفضلة خلال الفترة الصباحية من الساعة 6-12 صباحا، بينما تميل غالبية المستمعات من الاناث (54%) الى الاستماع للراديو في الفترة ما بين الساعة 10 صباحا الى الساعة 3 من بعد الظهر، حيث تنخفض نسبة الاستماع الى الراديو الى 19%.


ويبدو ان الفترة الصباحية يفضلها من هم في عمر 30 عاما فما فوق ويشكلون 58% من المستعمين “الصباحيين”، أما غالبية الشباب في سن 15-29 عاما فيتوجهون لسماع الراديو في فترة العصر والمساء.


ويستمع إلى الراديو ما نسبته 55% من مستمعي الراديو في المنزل يلي ذلك 34% في السيارة و8% في العمل و3% في الباص.


وتشكل ربات البيوت والطلبة والعاطلون عن العمل والمتقاعدون ما نسبته 60% من مستمعي الراديو في المنزل، غالبيتهم في المحافظات خارج عمان، في حين يشكل 75% من مستمعي الراديو في السيارة منهم من الذكور وغالبيتهم في الاعمار 30 عاما فما فوق ونصفهم داخل العاصمة.


وتم تصميم العينة وتركيبتها الديموغرافية وفقا لآخر التقديرات الاحصائية لعدد السكان والفئات العمرية حسب تقديرات دائرة الاحصاءات العامة، وكذلك التعديلات التي طرأت على مناطق عمان الكبرى وتركيبتها وعدد السكان في دوائرها وفقا لخرائط تبين هذه التعديلات، وذلك حرصا على اعتماد قدر كبير من الشفافية والوضوح في منهجية العمل وتصميم العينة، ما يضيف بعدا اساسيا في التكاملية والدقة والثقة لهذه الدراسة.


ويجمع الباحثون لدى شركة الاستراتيجية للأبحاث والدراسات وكذلك الخبراء لدى منظمة ايركس القائمة على تنفيذ برنامج تدعيم وسائل الاعلام في الاردن نيابة عن الوكالة الأميركية للانماء الدولي ان نتائج دراسة الاستماع للراديو من خلال الوسائل الجديدة تمثل بالفعل انماطا جديدة، حيث يستمع ما نسبته 19% من الاردنيين في سن 15 عاما فما فوق الى الراديو بواسطة جهاز الخلوي (الموبايل) و7% بواسطة شبكة الانترنت، ويشكل الغالبية منهم او ما نسبته 70% من الشباب في سن 15-24 عاما، وكذلك الذين يستمعون الى الراديو بواسطة الانترنت بنسبة 67%.


يذكر ان برنامج تدعيم وسائل الاعلام في الاردن هو برنامج ممول من الوكالة الاميركية للانماء الدولي بمبلغ 5 ملايين دولار، كما يذكر ان شركة الاستراتيجية للابحاث والدراسات هي عضو في الشبكة الدولية لشركة الابحاث العالمية هاريس انتر اكتف ومقرها روشستر في نيويورك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock