رياضة محلية

وسائل الإعلام العربية والمصرية والرياضيون يشيدون بتكريم الأردن للجوهري

عمان- الغد- حظي الأردن بإشادة كبيرة من النقاد الرياضيين في مصر ومختلف وسائل الإعلام العربية، تقديرا للمسات الوفاء التي قدمها الأردن لفقيد الكرة العربية الكابتن محمود الجوهري خلال سنوات عمله التي امضاها الفقيد في الأردن ولحظة تعرضه للجلطة الدماغية وحتى وفاته ووداعه.
واشاد النقاد المصريون وهم يتحدثون عبر الفضائيات المصرية ومن خلال الصحف العديدة، عن الدور الكبير الذي قام به سمو الامير علي بن الحسين، واشرافه شخصيا على مراسم وداع الفقيد، وحرصه على المشاركة بتشييع الجثمان في القاهرة، وكلمات سموه المؤثرة التي تحدث فيها من القلب عن الفقيد عبر كافة وسائل الإعلام.
واستعانت العديد من الفضائيات المصرية والعربية بتسجيلات ومقاطع وصور فوتوغرافية لمراسم وداع الفقيد ودقة التنظيم وشمولية المشاركين، ولمسات الوفاء التي رافقت المراسم والتي اكدت وفاء الأردن للفقيد وفقا لما اعلنه الزملاء النقاد في مصر.
وتحدث النقاد والزملاء الإعلاميون في الوطن العربي كذلك عن دور الأردن بتكريم الكابتن الفقيد حيا، حينما منحه جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين وسام العطاء والتميز، وكذلك تكريم الكابتن الجوهري ميتا، من خلال المراسم المثالية والانضباط الكبير لتنظيم وداع عسكري ورسمي ورياضي وشعبي عالي المستوى، شارك فيه كل اركان الكرة الأردنية مثلما اشادوا بوفاء الأردن عامة واسرة الكرة الأردنية على وجه الخصوص.
من جانبه اكد خليل السالم امين السر العام في اتحاد الكرة، ان ما قام به الأردن واتحاد كرة القدم بتوجيهات من سمو الامير علي بن الحسين، ما هو الا واجب اتجاه احد الرجال الاوفياء الذي قدم لشباب الوطن والمنتخبات الوطنية من عطاء وإنجازات على امتداد نحو عشر سنوات، مشيرا إلى أن الهاشميين يقدرون على الدوام كل اصحاب العطاء واينما كان عطاؤهم في مختلف مناحي الحياة.
وجدد السالم تأكيد سمو الأمير علي بن الحسين، ان الكرة الأردنية خسرت رمزا من رموز الكرة العربية، وفكرا نيرا بكرة القدم، لكن العزاء يبقى بما نهله كل من عمل مع الفقيد الكابتن محمود الجوهري من الكوادر الوطنية الفنية والادارية، مشيرا الى ان العمل والخطط التي قدمها الفقيد خلال الفترة الماضية ستبقى إحدى ركائز العمل بمنظومة كرة القدم الأردنية.
عودة الوفد الأردني من القاهرة
وكان الوفد الأردني الذي رافق سمو الامير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم، وشارك بمراسم جنازة الفقيد عاد الليلة قبل الماضية من العاصمة المصرية القاهرة.
وخلال الاستقبال الرسمي للوفد في المطار العسكري بالقاهرة، تحدث فادي زريقات امين عام اتحاد غرب آسيا، واكد ان الأردن كان ينظر الى الفقيد كأحد رجالات العطاء للوطن، لانه كان مثالا للعطاء ومثالا للمثابرة والتضحية، وان الفقيد اعطى لمنظومة كرة القدم كل خبراته وفكره على امتداد عشر سنوات، عمل خلالها مديرا فنيا ومخططا ومبرمجا فاستحق كل التكريم من كل الأردن ملكا وشعبا.
واضاف زريقات الذي كان يتحدث امام وزير الشباب والرياضة المصري، ورئيس اللجنة الاولمبية المصرية، انه عاش تجربة غنية مع الكابتن سنوات طويلة، وانه نفسه استفاد من خبراته الادارية وخاصة الانضباط بالعمل والاحترافية في مؤسسية العمل الإداري، بفضل تنوع خبراته الفنية والادارية.
واكد عضو الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم مصطفى الطباع وأحد اعضاء الوفد، انه كان يدرك حجم العمل الفني والإداري الذي كان يقوم الفقيد الجوهري، وذلك من خلال جلسات الحوار العديدة التي جمعته مع الفقيد لمناقشة خططه وبرامجه، مشيرا الى ان من اسرار نجاحه في العمل مع الكرة الأردنية بانه كان يبني خططه وبرامجه بما يتناسب مع حجم امكانات الكرة الأردنية البشرية والمالية.
واشار فراس القاضي عضو الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم واحد اعضاء الوفد، إلى ان الكرة الأردنية فقدت احد ركائز العمل الفني، مشيرا الى ان الفقيد كان يملك رؤية فنية صائبة، وان ما انجزته المنتخبات الوطنية لمختلف الفئات العمرية وهو يشرف عليها يؤكد مدى صدق وتفاني عمل الكابتن الجوهري رحمه الله.
ورافق الوفد كذلك النجوم السابقون للكرة الأردنية وهم جمال ابو عابد وفيصل ابراهيم ومؤيد سليم والذين شاركوا بحمل جثمان الفقيد في مطار القاهرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock