أخبار محليةاقتصاد

2 %ارتفاع حجم الاستثمار في المدن الصناعية الاردنية

عمان- الغد- ارتفع حجم الإستثمارات الجديدة في المدن الصناعية الأردنية للأشهر الستة الأولى من هذا العام بنسبة 2% ليبلغ 73 مليونا مقارنة للأشهر الستة الأولى من العام الماضي 2020 والتي سجلت 71.3 مليون دينار.
ووفق بيان لشركة المدن الصناعية الاردنية اليوم فإن الشركة تمكنت منذ بداية العام الحالي 2021 من توقيع (82) عقد لـ (54) شركة جديدة و(28) عقد لشركات قائمة تشمل القطاعين الصناعي و الخدمي حيث ستوفر هذه الاستثمارات (1466) فرصة عمل.
ووفقا لمدير عام شركة المدن الصناعية الاردنية عمر جويعد فإن هذه الاستثمارات الجديدة توزعت بواقع (20) في مدينة عبدالله الثاني الصناعية و(23) في مدينة الحسن الصناعية و(13) في مدينة الموقر الصناعية و(1) في مدينة الحسين الصناعية في الكرك و(3) في مدينة المفرق الصناعية و(7) في مدينة السلط الصناعية و(7) في مدينة مادبا الصناعية و(2) في مدينة الطفيلة الصناعية.
وبين جويعد الشركة إن هذه الإستثمارات توزعت على مختلف القطاعات الصناعية والخدمية في جميع المدن الصناعية العاملة و التي تتبع للشركة في كل من سحاب واربد والموقر والكرك والمفرق اضافة الى المدن الصناعية الجديدة في كل من (السلط ومادبا والطفيلة لتضيف بهذا الانجاز انجازا اخر على مسيرة الشركة ودورها المتميز في استقطاب الاستثمارات الصناعية في مختلف القطاعات.
وأوضح جويعد إن اجمالي عدد الشركات العاملة في المدن الصناعية التابعة للشركة وصل حتى منتصف هذا العام الى 853 شركة صناعية بحجم استثمار (2971,038) مليون دينار وفرت قرابة (57) الف فرصة عمل، مشيرا إلى أن الشركة كثفت في الآونة الأخيرة حملاتها الترويجة محليا وخارجيا خاصة في مجال التسويق الإلكتروني وحضور الفعاليات الإفتراضية، اضافة الى التواصل المستمر مع المستثمرين لعرض المزايا والحوافز الاستثمارية في مختلف مواقع المدن الصناعية سيما التخفيضات على اسعار بيع الأراضي وبدلات الإيجار للمباني الصناعية في المدن الصناعية الجديدة التي وضعتها الشركة على خارطتها الاستثمارية.
ولفت جويعد إلى أن شركة المدن الصناعية الاردنية انخرطت خلال هذا العام واستكمالا لمسيرتها المتميزة وشراكتها مع مختلف مؤسات القطاعين العام والخاص بتوقيع عدد من الإتفاقيات ومذكرات التفاهم بهدف تعزيز مسيرة العمل والإنجاز في المدن الصناعية العاملة في مقدمتها مديرية الأمن العام، وجامعات اليرموك والألمانية الاردنية، و”مبادرة مهن من ذهب”، وشركة الشبكة العامة لإنترنت الأشياء.

أما فيما يتتعلق بمشاريع التوسعة قال جويعد إن نسب الإنجاز تسير فيها على قدم وساق حيث تنفذ شركة المدن الصناعية الاردنية حاليا عددا من مشاريع التوسعة نتيجة للطلب العالي على الإستثمار في مواقع المدن الصناعية، حيث تنفذ مشروع توسعة في مدينة الموقر الصناعية على مساحة ( 305 دونم) وصلت نسبة الإنجاز فيها (90%)، ومشروع توسعة في مدينة الحسن الصناعية على مساحة (214 دونم ) وصلت نسبة الإنجاز فيها (70% ) وستكون جاهزة قريبا لإستقطاب الاستثمارات الصناعية، موضحا أن الشركة طرحت ايضا مؤخرا عطاءي تنفيذ واشراف مصانع نمطية جديدة في مدينة السلط الصناعية وذلك لتلبية الطلب المتنامي على الإسثمار في المدينة حيث وتقدر مساحة هذه المباني الجديدة بـ (10066)م2 وستقام ضمن المرحلة الأولى من المدينة والتي شارفت أعمال تطويرها على الإنتهاء وذلك بعد إشغال كامل مساحات المباني التي تم اقامتها في المدينة مؤخرا وتصل مساحتها ايضا الى (10000)م2، فيما باشرت الشركة بإنشاء وتطوير محطتي التنقية في المدينتين الصناعيتين بمادبا والسلط الصناعيتين بكلفة اجمالية تقارب 4 ملايين دينار، بهدف تكاملية الخدمات الممنوحة للمستثمرين الصناعيين، وستكون فترة التنفيذ لكلا المحطتين سنة كاملة بكلفة اجمالية تقارب 4 مليون دينار.
وجدد جويعد فخره واعتزازه بما حققته المدن الصناعية الاردنية على صعيد الاقتصاد الوطني عبر استقطاب استثمارات نوعية في مختلف المجالات الانتاجية وفرت الآلاف من فرص العمل للشباب الاردني فضلا عن دورها في تنمية المحافظات وتوزيع مكاسب التنمية وانعكاساتها المتعاظمة على ارقام الصادرات الوطنية والناتج المحلي الإجمالي والتي لم تتحقق لولا رعاية القيادة الهاشمية المظفرة التي جابت العالم وجعلت من الأردن نموذجا يحتذى يبن دول المنطقة والعالم في مجال المدن الصناعية انشاءا وتطويرا وادارة وتسويقا، مما جعل العديد من الدول أن تستقي من الخبرة الأردنية في مجال المدن الصناعية الاردنية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock