أخبار محليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

2.2 مليار دولار إيرادات “الاتصالات” و”تقنية المعلومات”

إبراهيم المبيضين

عمان- سجل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العام 2018 نموا في إيراداته لتبلغ قرابة 2.2 مليار دولار، وفقا لنتائج مسح شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات العاملة في المملكة والذي أعلنت جمعية “إنتاج” نتائجه أمس.
وكشفت نتائج المسح السنوي للقطاع -الذي انتهت “إنتاج” من إعداده مؤخرا- أن إيرادات قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات زادت بنسبة بلغت 4.5 %، وذلك لدى المقارنة بإجمالي إيرادات القطاعين المسجلة في العام 2017 والتي تجاوزت وقتها 2.1 مليار دولار.
ووفقا لنتائج المسح، توزع إجمالي إيرادات القطاعين في العام 2018 على النحو الآتي: 1.42 مليار دولار كإيرادات لقطاع الاتصالات، في حين بلغت إيرادات قطاع تكنولوجيا المعلومات 750 مليون دولار.
كما أظهرت نتائج المسح أن إيرادات قطاع تكنولوجيا المعلومات وحده قد توزعت في العام 2018 على النحو الآتي: 487 مليون دولار كإيرادات مبيعات للسوق المحلية، و262 مليون دولار كإيرادات من الصادرات للأسواق الخارجية.
وكشفت نتائج المسح أن إيرادات قطاع تكنولوجيا المعلومات وحده في العام 2018 (750 مليون دولار) قد نمت بنسبة 10.7 بالمائة، وذلك لدى المقارنة بإيرادات القطاع المسجلة في العام السابق 2017 والتي بلغت وقتها 677 مليون دولار، مرجعة السبب الأهم في ذلك إلى الحوافز الضريبية التي أقرت في العام 2016.
واستندت “إنتاج” في نتائجها إلى البيانات التي جمعتها من الشركات العاملة في القطاع وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات، في حين أظهر أن الأردن ما يزال وجهة استراتيجية مهمة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المنطقة.
ويهدف المسح إلى توفير مراجعة واضحة ودقيقة عن قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الأردن، وذلك من أجل توفير معلومات بيانات دقيقة تسهم في وضع خطط وآليات ترفع من وتيرة النمو وتطوير واعتماد التكنولوجيات الجديدة، والبحث والتطوير وبناء القدرات.
وقالت “إنتاج” إن قطاع تكنولوجيا المعلومات في الأردن ينشط ضمن نطاقات البنية التحتية وتطوير وبيع تراخيص البرمجيات المبنية على الملكية الفكرية، وبيع أجهزة تكنولوجيا المعلومات بالجملة ومعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية، وتركيب معدات الاتصالات.
وأشارت “إنتاج” إلى أن عدد العاملين في قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات -بحسب المسح- يبلغ 17698 موظفا وموظفة بدون أي زيادة تذكر عن العام 2017؛ موضحة أن السبب في زيادة الإيرادات يعود الى ارتفاع إنتاجية الموظفين وسط ثبات معدلات العمالة، متأملة أن تنعكس ارتفاع نسبة الربحية في القطاع على زيادة معدلات الوظائف، لاسيما أن القطاع شهد تحسنا في التوازن بين الجنسين مع زيادة الفرص التي حصلت عليها الإناث بنسبة 3 بالمائة عن 2017؛ إذ شغل الذكور 67 بالمائة من الوظائف، بينما استحوذت الإناث على 33 بالمائة.
وحول صادرات القطاع، بلغت إيرادات صادرات تكنولوجيا المعلومات 262 مليون دولار في العام 2018؛ حيث استحوذت دول مجلس التعاون الخليجي والعراق على 60.5 بالمائة من إجمالي الصادرات، بينما بلغت الإيرادات المحلية 487 مليون دولار، وهذا يعني أن 65 بالمائة من إجمالي الإيرادات من الاقتصاد المحلي، و35 بالمائة يعتمدون على الأسواق في الخارج.
وأشارت “إنتاج” إلى أنه، وبحسب المسح، مع نمو الإيرادات المحلية لتكنولوجيا المعلومات بنسبة 19 بالمائة في العام الماضي، انخفض نمو إيرادات الصادرات بنسبة 2.2 بالمائة، مرجعة ذلك إلى البيئة غير المستقرة في المنطقة، ومطالبة من جميع الجهات ذات العلاقة بالتركيز على حصة القطاع من عائدات التصدير في الأعوام المقبلة.
وبينت “إنتاج” أن قطاع الاتصالات يستحوذ على الجزء الأكبر من إجمالي إيرادات القطاعين بقيمة 1.4 مليار دولار، إلا أن عددا من القيود تسببت في حدوث انتكاس بنسبة النمو، نتيجة الضرائب الإضافية وعدم استقرار التشريعات في قطاع الاتصالات.
وأعلنت “إنتاج” أن حجم الاستثمار في قطاع الاتصالات تراجع بنسبة 9.5 بالمائة، ليبلغ في العام 2018 ما قيمته 192 مليون دولار، مما يعني أن هناك حاجة الى مزيد من الجهود التي تركز على جذب الاستثمارات للقطاع.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1814.38 0.2%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock