السلايدر الرئيسيالكركمحافظات

20 ألف دينار بدل وجبات وضيافة لمكتب رئيس بلدية الكرك والمجلس البلدي

هشال العضايلة

الكرك – كشف تقرير ديوان المحاسبة للعام 2019 عن وجود مخالفات في عدد من المؤسسات بمحافظة الكرك، إلا أن عددا من بلديات المحافظة كان لها النصيب الاكبر من تلك المخالفات.
فقد أوضح التقرير وجود العديد من المخالفات ببلدية الكرك من خلال سجلات بلدية الكرك، وتشمل قيام البلدية بصرف العديد من مستندات الصرف المالية دون عرضها على ديوان المحاسبة للتدقيق المسبق، خلافا لتعميم رئيس الوزراء.
وتلك المخالفات تشمل قيام البلدية بإشراك موظفين من غير المهندسين للقيام بمهام سكرتير اللجان المحلية، وصرف مبلغ 33 الف دينار من حساب نفقات طارئة الى نفقات لها بنود ومخصصات.
وايضا صرف البلدية علاوة الانتقال والسفر لرئيس ونائب رئيس البلدية، وبعض الموظفين بقيمة 3664 دينارا، وصرف ما مجموعه 20385 ألف دينار بدل وجبات طعام وحلويات وعصير وبدل ضيافة لمكتب رئيس البلدية والمجلس البلدي وبدل بوكيهات ورد.
وبين التقرير صرف مبلغ 619 دينارا لمطعم بموجب مستند دون سند قانوني، وصرف مبلغ 1570 دينارا بدل استئجار مركبات للعمل في الظروف الجوية الطارئة، فيما لم تدرج اسماء اصحاب المركبات في قرار الصرف، ولم تحدد ساعات العمل حسب الاصول.
وأوضح أيضا صرف مبلغ 8 آلاف دينار قيمة بدل مكافآت لموظفين وعمال عن دوام ايام الثلوج برغم عدم اجازته رسميا، ولم تقم البلدية بحسم مبالغ مالية عن موظفين تسببوا بأعطال بإحدى مركبات البلدية، وقيامها بصرف مخالفات السير عن الموظفين.
وبين التقرير إجازة اتفاقيات الآليات دون طرح العطاءات الرسمية خلال سنوات ماضية، وتخصيص مركبات لبعض المديرين والموظفين ورؤساء اللجان المحلية خلافا للقانون.
وأشار التقرير إلى ضعف البلدية في تحصيل الإيجارات المستحقة على المستأجرين، والتي بلغت قيمتها مليون و831 ألف دينار، اذ تم تحصيل ما نسبته فقط 29 بالمائة من قيمة الايجارات المتأخرة، في حين كانت الايجارات المدورة من الاعوام الماضية مليون و297 الف دينار دون اتخاذ البلدية الاجراءات القانونية اللازمة.
وفي مجال العطاءات كشف التقرير، عن وجود العديد من المشاريع التي نفذت بالبلدية، الا انها لم تباشر بالانتاج علما انه تم افتتاحها رسميا بحضور الجهات الممولة لها ومنها مشروع مصنع الحاويات بقيمة 250 الف دينار ومشروع مصنع السماد العضوي.
وكشف التقرير عن قيام البلدية بعقد اتفاقيات لتأجير واستثمار مواقع متنزه عين سارة وموقع طواحين الهواء سيل الكرك في حين لم يتم التقيد ببنود الاتفاقيات المبرمة، وذلك بعدم التزام المستأجر لموقع عين سارة بدفع الايجار السنوي والبالغ 10900 دينار.
في حين كشف التقرير عن وجود مخالفات ببلدية شيحان تشمل صرف مبالغ مالية بدل ضيافة ومبالغ مالية لموظفين واخرى خاصة بشركات وتجار، وصرف مكافأة شهرية لأحد الموظفين لقاء عمله بالبلدية، وبدلات سفر وبدل عمل اضافة ومكافآت لموظفين، ومبالغ مالية بدل استخدام التيار الكهربائي بصورة غير مشروعة في مبنى البلدية ومنطقة القصر، ومبالغ مالية اثمان محركات، وبدل اعمدة كهرباء للمواطنين واجور نقل وطمم وانقاض لمبان تابعة لمواطنين ضمن مناطق بلدية شيحان، وفواتير بدل هاتف لرئيس البلدية وتبرعات لجمعيات خيرية، في وقت لا تقوم البلدية باستيفاء عوائد الارصفة والاطاريف والتعبيد من المالكين المجاورين لتلك الشوارع.
واوضح التقرير ان صرف تلك المبالغ المالية من البلدية تم دون سند قانوني ومخالفا لتعليمات رئيس الوزراء، بشكل يتجاوز الاجراءات القانونية وكتب رئيس الوزراء، من قبيل التعاقد مع محامي للبلدية بصورة مباشرة دون الالتزام بالقانون، وفقدان جلود القبض لعدد من السجلات، وضعف ضبط الداخلي في نظام الرواتب.
وكشف التقرير ان مجلس الخدمات المشتركة في منطقة الاغوار الجنوبية سجل عددا من المخالفات، من بينها وجود مقبوضات مالية لم يتم ايداعها في البنك وفقا للاصول، وعدم استيفاء بدل عطاء جمع الكرتون من مكب نفايات الاغوار، وعدم تحصيل بدل اجور استخدام شركة البوتاس العربية لمكب النفايات التابع للمجلس.
وبين التقرير صرف مبلغ 2680 دينارا لرئيس مجلس الخدمات المشتركة بدل عضوية في جلسات المجلس خلافا للرأي القانوني الصادر عن ديوان التشريع والرأي.
كما كشف التقرير عن وجود مخالفات خطيرة تتعلق بمكب النفايات الخطرة بمنطقة سواقة شرقي محافظة الكرك، حيث لا يتم معالجة النفايات الخطرة حيث يتم الاكتفاء بتجميع النفايات داخل حدود المكب البالغ مساحته 8000 كم مربع بصورة عشوائية غير منظمة من خلال اكوام متفرقة وموزعة داخل المكب.
وبين ان من هذه المخلفات مخلفات المختبرات المشتعلة وهي مواد قابلة للاشتعال تتم معالجتها من خلال التخزين فقط، بإضافة الى طبليات من الخشب وهي عبارة عن طبالي خشب متشربة مادة خطرة تشتعل مع الرطوبة والماء ويتوقع اشتعالها في اي لحظة خلال موسم الشتاء المقبل.
وبين التقرير، بانه لا توجد اسوار للمكب، حيث تم الاكتفاء بوضع سياج الامر الذي نتج عنه عدة حالات سرقة وخصوصا سرقة 30 طنا من مادة الرصاص السبائك بقيمة مالية تقدر بحوالي 60 الف دينار. كما انه لا يتم عزل النفايات التي تحتاج الى معالجة كيمائية فيزيائية او حرقها بل يتم الاكتفاء بطمر جزء منها في احواض مبطنة والباقي يترك دون طمم. وكشف التقرير عدم وجود سجلات رسمية واصولية لدى الوزارة تتعلق بمكب النفايات في سواقة لغايات ضبط ومراقبة كافة ادخالات المكب سواء من النفايات الخطرة او المواد العينية وفقا لنظام اللوازم.
وكشف التقرير عن وجود مخالفات في موضوع محطة تنقية الكرك، وتشمل نسبة الانجاز في المحطة الجديدة التي وصلت الى 80 بالمائة في حين ان النسبة المطلوبة 100 بالمائة، واصدار اوامر تغييرية بقيمة 121 الف يورو. ووجود تأخير واضح في انجاز اعمال العطاء وعدم جدية المقاول في الاسراع في تنفيذ العطاء لتلافي التأخير.
وبين التقرير وجود ملاحظات فنية على اعمال التنفيذ للمحطة، تشمل تشققات طولية ومائلة وعميقة تخترق اجسام الخزانات وتعشيش في الاعمال الخرسانية وعمل فتحات اعمال ميكانيك من والى اجسام الخزانات، ووجود صدأ في بعض القطع الميكانيكية.
كما كشف التقرير عن وجود مخالفات في استدراج العروض الخاصة بمشروع اصلاح خط مياه الغوير في مؤتة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock