المفرق

2859 لاجئا سوريا يجتازون الحدود إلى المملكة

إحسان التميمي وحسين الزيود

المفرق– تواصل تدفق اللاجئين السوريين إلى أراضي المملكة، حيث بلغ عدد الذين اجتازوا الحدود أمس، 2859 لاجئا وتم نقلهم إلى مخيم الزعتري بالمفرق، ليصل عدد اللاجئين فيه إلى 94 ألف، وفق الناطق الإعلامي لشؤون اللاجئين السوريين أنمار الحمود.
وبين الحمود أن السلطات المختصة في المخيم منحت 360 لاجئا كفالات وفق الشروط التي تنطبق على الحالات الإنسانية، موضحا أن هنالك 131 لاجئا طلبوا العودة طواعية إلى سورية بعد أن ملأوا نماذج العودة إلى الوطن، في حين طلب 19 لاجئا العودة إلى مخيم الزعتري كانوا حصلوا على كفالات بمغادرته.
الى ذلك، اشار الحمود إلى وفاة ثلاثة لاجئين سوريين اثنين منهما في مخيم الزعتري أمس، يشتبه أنهما يعانيان من أمراض مزمنة، فيما قضى الثالث اثر اصابته بعيار ناري أثناء محاولته اجتياز الشيك الحدودي إلى الأردن، حيث تم تحويل الجثث الى الطب الشرعي لتحدي اسباب الوفاة.
من جهة اخرى، أدخل إلى مستشفى المفرق الحكومي 4 لاجئين سوريين إثر إصابتهم بشظايا وأعيرة نارية اثناء دخولهم الأراضي الأردنية عبر الشيك الحدودي، وفق مدير مستشفى المفرق الحكومي الدكتور اسمير المشاقبة.
 من ناحية اخرى بين أنه وبناء على تزايد أعداد اللاجئين السوريين في الأردن واكتظاظ مخيم الزعتري للاجئين السوريين بالأعداد الغفيرة، إذ تطلب البحث عن إمكانية بناء مخيم ثالث للاجئين السوريين، لافتا إلى أنه تم تحديد قطعة أرض في منطقة مخيزن الغربية على بعد 55 كيلو من مدينة الزرقاء بهدف بناء المخيم.
وأشار الحمود إلى أنه تم إعداد التقرير اللازم بمنطقة مخيزن الغربية ورفعه للحكومة لبيان مدى موافقتها على الموقع الذي تم استطلاعه لإقامة المخيم الجديد للاجئين السوريين. ونوه إلى أن الحكومة ودولة الإمارات العربية ستعملان على توسعة مخيم مريجب الفهود ليتسع إلى 30 ألف لاجئ بما يدفع بإمكانية استيعاب أعداد كبيرة من اللاجئين حال ازداد التدفق بشكل يصل إلى مرحلة الطوارئ، مبينا أن عمليات التوسعة تشمل توسعة محطة التنقية وبناء المطابخ الجماعية والمرافق العامة ودورات المياه وفرش المناطق المراد التوسعة باتجاهها بمادة البي كورس .

[email protected]
[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock