آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

3 أحداث أمنية هزت الشارع الأردني خلال ساعات.. خبير أمني يعلق

عماد العجلوني- شهد الأردن خلال الساعات الماضية 3 أحداث أمنية أحدثت جدلا واسعا بين المواطنين حول الأسباب الكامنة وراء انتشار الجريمة بمختلف أنواعها وصنوفها مؤخرا في المجتمع الأردني .

طفل ينهي حياته بمسدس

ومنذ ليلة أمس وحتى ظهر اليوم الأربعاء شهدت المملكة 3 أحداث أمنية كان أولها ما أعلنت عنه مديرية الأمن العام حيث أقدم طفل على إطلاق النار على نفسه من سلاح والده في العاصمة عمان لينهي حياته بطريقة مؤلمة فيما فتحت الجهات المعنية التحقيقات اللازمة لكشف كافة الملابسات المتعلقة بالقضية.

حرق 3 أطفال

والحدث الثاني الذي أثار جدلا واسعا وصدمة للكثيرين ما تم الإعلان عنه صباح الأربعاء من قبل مديرية الأمن العام والتي أعلنت عن قيام شحص بإشعال النيران في بيته وبداخله زوجته واولاده الثلاثة نتيجة خلافات أسرية .

ونتج عن هذه الحادثة وفاة الأطفال الثلاث حرقا فيما نقلت الزوجة والزوج إلى المستشفى بحالة صحية حرجة جدا نتيجة تعرضهما للحروق الشديدة وفتحت الأجهزة الأمنية تحقيقا بالحادثة.

ضرب أب أمام أعين أطفاله

والحدث الأمني الثالث ما تم الإعلان عنه اليوم بالقاء القبض على شخص ظهر بمقطع فيديو يعتدي بالضرب على أحد الأشخاص أمام عائلته في الرمثا .

وبيّنت مديرية الأمن العام أنه وفور ورود بلاغ عن الحادثة، تابع فريق تحقيقي الواقعة، وتمكن من تحديد مكان الشخص الذي توارى عن الأنظار منذ الليلة الماضية، وتمت مداهمته وإلقاء القبض عليه، وضُبط بحوزته سلاح ناري، وسيتم تحويله للجهات القضائية والإدارية المختصة لينال عقابه الرادع.

خبير أمني يكشف الأسباب

وأوضح الخبير في علم الجريمة فراس طلافحة في تصريح خاص لـ”الغد” الاسباب التي أدت إلى ارتفاع وتيرة الجريمة في الآونة الأخيرة .

وقال طلافحة إن من بين أهم العوامل التي أدت لانتشار مشاهد الجريمة في الأردن هو أولا ضعف القوانين وعدم تطورها لتناسب التطور النوعي الذي طرأ على الجريمة في الأردن، حتى أصبحت لا تحقق الردع العام والخاص أضافة لانتشار الأسلحة بين الناس، وسهولة بيعها وشرائها، والقوانين غير الرادعة بخصوص من تُِضبط بحوزته.

وحذر ايضا من خطر انتشار المخدرات والمسكرات وحبوب الهلوسة بين جيل الشباب اضافة لوجود الاعذار المخففة بقانون جرائم الشرف.

ولفت أنه لتدخل الأشخاص في إنهاء الجرائم، والصلح بين الناس دون ترك القانون ليكون الفيصل بذلك دور كبير في انتشار الجريمة.

وأخيرا أوضح طلافحة لـ”الغد” بأن تداول مواقع التواصل الاجتماعي للجرائم اسهم بشكل كبير في انتشار فكرة أن الجريمة اصبحت أمرا عاديا وطبيعيا داعيا لوقف تداول اخبار الجرائم.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock