آخر الأخبارالغد الاردني

33 ألف عائلة لاجئة تستفيد من دعم “المفوضية” النقدي

نادين النمري

عمان- بلغ مجموع عائلات اللاجئين الحاصلين على دعم نقدي شهري من المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين الشهر الماضي نحو 33 الف دينار هم الاكثر ضعفا وهشاشة، ويشكلون نحو 123 فردا، وبلغ متوسط الدعم 166 دولارا للعائلة الواحدة.


لكن التقرير الشهري للمفوضية لفت الى وجود نحو 12 الف عائلة على قائمة الانتظار، ما يعني أنهم مؤهلون ولكن غير قادرين على تلقي المساعدة النقدية الشهرية بسبب “محدودية موارد المفوضية”.


وبحسب التقرير، بلغ عدد العائلات من اللاجئين السوريين 30 الفا، و3 آلاف من جنسيات أخرى، فيما تشكل العائلات التي ترأسها امرأة 54 % من المستفيدين، في حين ان 26 % من العائلات هي عائلات كبار سن.


ويشكل الاطفال نحو 61 الفا من المستفيدين من الدعم، مقابل 32 الف امرأة بالغة و17 الفا من الذكور البالغين.


وبحسب التقرير، فإن 85 % من المنتفعين ينفقون هذه المساعدات على الغذاء ودفع اجرة السكن، كما يفضل 99 % من المستطلعة آراؤهم الدعم النقدي المباشر مقارنة بالانواع الاخرى من الدعم.


ومنذ بداية العام، بلغ عدد الاسر المستفيدية من الدعم أكثر 36.4 الف عائلة بواقع 138 الف شخص، بينما بلغ مجموع المبالغ التي انفقت للدعم التنقدي في الأشهر الستة الاولى 33 مليون دولار.


الى ذلك، بلغت قيمة تمويل برامج المفوضية من المانحين نحو 117 مليون دولار اميركي، تغطي نحو 29 % من الاحتياجات الاجمالية للاجئين في الأردن من أصل 408 ملايين دولار، لكن ممثل المفوضية في الأردن دومينيك بارتش، قال في تصريحات سابقة لـ”الغد” إن “المفوضية تتوقع الحصول على التمويل المطلوب لتسير اعمالها في نهاية العام، نحن لسنا قلقين”، لافتا الى الاختلاف في مواعيد توفير التمويل من الجهات المانحة”.


وبلغ تعداد اللاجئين في الأردن حتى منتصف الشهر الماضي 761580 الفا من الجنسيات كافة، بينما يشكل الاطفال منهم نحو 46 %، كما يعيش نحو 82.6 % من اللاجئين في المجتمعات المضيفة.


ويشكل اللاجئون من الجنسية السورية 675 الفا يليهم العراقيون بـ65.9.


وفي ايار (مايو)، قدم قسم حماية الطفل وقسم الحماية من العنف القائم على النوع الاجتماعي التابعة للمفوضية، المشورة والدعم لنحو 200 فرد، ممن استفادوا من إدارة الحالات والخدمات القانونية والنفسية والاجتماعية والصحة النفسية، وإعادة التوطين والخدمات النقدية عبر المفوضية أو الشركاء المنفذين في الميدان، وقدمت المفوضية والشركاء القانونيون الدعم القانوني على هيئة مشورة ووساطة وتمثيل ومتابعة حماية ودعوة لأكثر من 6000 حالة.


اما بشأن إعادة التوطين الى بلد ثالث، فبلغ عدد ملفات تقديم اللجوء منذ العام 2014 أكثر من 95 الف ملف، في حين اعيد التوطين لاكثر من 55 الف لاجئ، في حين بلغ عدد الملفات العام الحالي 1627، اما عدد من غادروا الاردن وأعيد توطينهم منذ مطلع العام الحالي فوصل الى 2352.

اقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock