الكرك

38 مسجدا بالكرك بلا أئمة أو مؤذنين

هشال العضايلة

الكرك  – يعاني زهاء 38 مسجدا في محافظة الكرك من نقص الائمة والمؤذنين والقائمين على نظافتها والعناية بها، الامر الذي يدفع الأهالي لتحمل مهام الإمامة والأذان والنظافة فيها، وفق مدير الاوقاف الاسلامية بالكرك عماد المعايطة.
وأكد المعايطة ان المساجد التي تفتقر إلى أئمة ومؤذنين وعاملين فيها تقع في مختلف مناطق محافظة الكرك، لافتا إلى ان هذه المساجد بنيت من خلال التبرعات وبعض المتطوعين ولم تقم الوزارة حتى الآن بتعيين ائمة وعاملين عليها لعدم توفر الموظفين.
وبين ان مديرية الاوقاف الاسلامية بالكرك خاطبت الوزارة اكثر من مرة بوجود عدد كبير من المساجد بلا أئمة ووعاظ وعاملين.
ولفت الى ان المديرية خاطبت ايضا محافظ الكرك بضرورة توفير أئمة وعاملين للمساجد بالمحافظة والتي تخلو منذ فترة من العاملين حرصا على القيام بدورها بشكل مناسب.
وأشار المعايطة الى ان بعض الاشخاص من السكان المجاورين لهذه المساجد يقومون على خدمة المساجد والعمل فيها والإمامة بالمصلين بشكل تطوعي حتى يتم توفير الائمة.
وكان سكان في مختلف مناطق المحافظة قد شكوا من عدم توفر الائمة والوعاظ والعاملين في العديد من المساجد، مطالبين وزارة الأوقاف والمحافظة بضرورة توفير الائمة والعاملين للمساجد حرصا على المساجد وخدمة المواطنين.
وأشاروا إلى غياب الدروس الدينية بهذه المساجد، وتأخر ساعات الأذان احيانا، وقلة النظافة في معظمها، مشيرين إلى انهم يقومون بأنفسهم بخدمة المساجد وأعمال النظافة، مناشدين وزارة الاوقاف بضرورة تعيين ائمة ومؤذنين وعمال مساجد لتبقى المساجد نظيفة وتستقبل المصلين على أكمل وجه.
وأشار بلال أمين من سكان ضاحية الكرك الجديدة ان المسجد الموجود بالضاحية لا يوجد فيه امام أو عاملون، مشيرا إلى أن المصلين يقومون بدور الامام ما يحرمهم من الدروس الدينية اليومية التي تقام في المساجد.
وبين  أن عملية تنظيم اقامة الأذان وخطب الجمعة وتنظيف المسجد تتم من قبل بعض الأشخاص المتطوعين من سكان المنطقة.
وأشار المواطن احمد المواجدة من سكان بلدة العراق ان احد المساجد بالبلدة لا يوجد فيه إمام من فترة طويلة، ويقوم بعض السكان بأعمال النظافة والاهتمام بالمسجد .

[email protected]

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock