;
أخبار محليةاقتصاد

57 % زيادة صادرات “صناعة عمان” في الثلث الأول

عمان- صعدت صادرات غرفة صناعة عمان، خلال الثلث الأول من العام الحالي، لأرقام غير مسبوقة، وبنسبة 57 بالمائة مدفوعة بزيادة صادرات غالبية القطاعات، وتنوع التوزيع الجغرافي.
وأظهرت الصادرات حركة نمو قوية خلال الثلث الأول من العام الحالي، وفق شهادة المنشأ الصادرة عن الغرفة، قادتها 3 قطاعات رائدة، هي التعدينية والهندسية والغذائية أسهمت مجتمعة بما يقارب 72 بالمائة من صافي النمو الحاصل.
ويشير هذا الصعود التاريخي لصادرات الغرفة، الى قدرة الصناعة الأردنية على تجاوز الصعوبات والمنافسة بالأسواق التصديرية نظرا لجودتها العالية، ما يتطلب توفير المزيد من الممكنات للمصنعين بما يمكنهم من زيادة الإنتاج والتوسع بالأعمال التي تولد المزيد من فرص العمل.
وتصل صادرات منتجات الصناعة الأردنية المنتشرة بغالبية مناطق المملكة لأكثر من 142 سوقا حول العالم جراء تصدير 1400 سلعة متنوعة.
ووفقا لمعطيات إحصائية للغرفة حصلت عليها وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، وصلت صادرات صناعة عمان خلال الثلث الأول من العام الحالي، الى 2.216 مليار دينار، مقابل 1.416 مليار دينار للفترة نفسها من العام الماضي.
ووصل صافي قيمة النمو في صادرات قطاع الصناعات التعدينية خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى ما يقارب 376 مليون دينار، وذلك باستحواذ الهند على ما يقارب 55 بالمائة، تلتها البرازيل والصين ومصر بما نسبته 17.5 و9.5 و5.5 بالمائة على التوالي كنسبة من الزيادة.
وعلى صعيد المنتجات، احتل كلوريد البوتاس الصدارة بالمساهمة في هذا النمو تلاه الفوسفات وفوسفات الأمونيوم الثنائي والإسمنت والمنتجات الإسمنتية علاوة على كربونات الكالسيوم.
ووصل صافي قيمة النمو في صادرات قطاع الصناعات الهندسية خلال الثلث الأول من العام الحالي لما يقارب 166 مليون دينار، وذلك باستحواذ الولايات المتحدة على ما يقارب 72 بالمائة من هذه الزيادة، ثم السعودية والعراق ولبنان بما نسبته 7.5 و6.1 و3.4 بالمائة على التوالي كنسبة من الزيادة.
واحتلت المجوهرات الصدارة في المساهمة في نمو قطاع الصناعات الهندسية، تلتها منتجات ألومنيوم من الألواح والصفائح والأبواب والشبابيك وأطرها والخلايا الشمسية والكيبلات واللوحات الكهربائية.
ووصل صافي قيمة النمو في صادرات قطاع الصناعات الغذائية خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى 100 مليون دينار، وذلك باستحواذ السعودية على ما يقارب 31 بالمائة من هذه الزيادة، تلتها الإمارات والعراق وسورية بما نسبته 26.2 و23.4 و7.1 بالمائة على التوالي كنسبة من هذه الزيادة.
وعلى صعيد المنتجات، جاءت معلبات الحبوب والدجاج الطازج والمبرد والشوكولاته واللحوم البقرية المجمدة والبيض والمحضرات العلفية، بمقدمة صادرات قطاع الغذاء.
واستحوذت الهند والولايات المتحدة الأميركية والسعودية والعراق، على أكثر من نصف صادرات صناعة عمان خلال الثلث الأول من العام الحالي مسجلة ما قيمته 1.203 مليون دينار.
وحسب المعطيات الإحصائية، ارتفعت صادرات الغرفة إلى الهند خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى 462 مليون دينار مقابل 180 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي، بزيادة نسبتها 157 بالمائة، جعلتها في مقدمة الدول العربية والأجنبية الأكثر استقبالا لصادرات صناعة عمان.
وارتفعت صادرات الغرفة للولايات المتحدة الأميركية خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى 312 مليون دينار مقابل 272 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي، وبنسبة زيادة 15 بالمائة.
وأشارت المعطيات الإحصائية الى أن صادرات صناعة عمان زادت خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى السعودية، بنسبة 20 بالمائة، لتصل لنحو 236 مليون دينار، مقارنة مع 196 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي.
وارتفعت صادرات الغرفة إلى العراق خلال الثلث الأول من العام الحالي إلى نحو 193 مليون دينار مقابل 168 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي، وبنسبة زيادة 15 بالمائة.
وسجلت صادرات الغرفة الى الجارة السورية زيادة خلال الثلث الأول من العام الحالي نسبتها 30 بالمائة، لتصل الى 35 مليون دينار، مقارنة مع 27 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي.
وارتفعت الصادرات كذلك الى فلسطين بنسبة 11 بالمائة، لتبلغ 41 مليون دينار خلال الثلث الأول من العام الحالي، مقارنة مع 37 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي.
وتوزعت صادرات الغرفة خلال الثلث الأول من العام الحالي، على قطاعات الصناعات التعدينية بقيمة نحو 677 مليون دينار، والكيماوية ومستحضرات التجميل 478 مليون دينار، والهندسية والكهربائية وتكنولوجيا المعلومات نحو 307 ملايين دينار.
وبلغت صادرات قطاعات الصناعات التموينية والغذائية والزراعية والثروة الحيوانية ما قيمته 233 مليون دينار، والعلاجية واللوازم الطبية 155 مليونا، والجلدية والمحيكات 137 مليون دينار.
وتوزعت بقية صادرات الغرفة على قطاعات صناعات التعبئة والتغليف والورق والكرتون واللوازم المكتبية 94 مليون دينار، والبلاستيكية والمطاطية 92 مليون دينار، والإنشائية 35 مليون دينار، والصناعات الخشبية والأثاث بقيمة نحو 7 ملايين دينار.
يذكر أن غرفة صناعة عمان التي تأسست العام 1962 وتضم في عضويتها حاليا 8600 منشأة صناعية، تشغل 159 ألف عامل وعاملة برأسمال يصل إلى حوالي 5 مليارات دينار.
وتلعب الصناعة التي تشغل اليوم 254 ألف عامل وعاملة، دورا محوريا بالميزان التجاري للمملكة، وتسهم بما نسبته 93 بالمائة من إجمالي الصادرات الوطنية، بقيمة تصل الى 5 مليارات دينار سنويا، فيما يصل حجم الاستثمار بالقطاع بالوقت الحالي إلى 15 مليار دينار.-(بترا-سيف الدين صوالحة)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock