زواريب

في انتخابات نقابة الأطباء أول من أمس، سارت العملية بكل سلاسة ودون أية توترات، باستثناء الفترة القليلة التي تلت البدء بفرز نتائج انتخابات النقيب، حيث اغلقت اللجنة المشرفة قاعة الفرز على المتنافسين ومؤازريهم، قبل أن يحتج العديدون بالضرب على أبواب القاعة لفتح الأبواب والسماح بمراقبة عمليات الفرز داخليا، وهو ما وافقت عليه لجنة الاشراف على الانتخابات، لتعود الاجواء للهدوء.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock