زواريب



الاعتداء على الطبيبة روان سامي بمستشفى الأمير حمزة الحكومي الذي جرى أول من أمس، كان الموضوع الأكثر تداولا على مواقع التواصل الاجتماعي يوم أمس، وسط تعاطف واسع مع الطبيبة، التي ظهرت بتسجيلات مصورة بثتها عدة مواقع إخبارية، وهي ترقد على سرير الشفاء وتشرح ما جرى معها. وسبقت التسجيلات رسالة مؤثرة نشرتها الطبيبة حول الأذى النفسي والجسدي الذي تعرضت له، أيضا لقيت صدى وتعاطفا واسعين من الرأي العام. نقابة الأطباء تنظم اليوم وقفة احتجاحية تضامنا مع الطبيبة بالمستشفى.



مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock