زواريب

الحركة الإسلامية أعلنت أمس انتهاءها من إعداد وإقرار “الوثيقة السياسية للحركة”، والتي قالت إنها “تعبّر عن السلوك والفكر السياسي المقر من مختلف الأطر التنظيمية بعد سلسلة طويلة من الحوارات الداخلية وعشرات اللقاءات والورش النقاشية التي امتدت على مدار ما يزيد على عام كامل حتى تم إنضاجها والتوافق الداخلي على مضامينها عبر مختلف المستويات التنظيمية”. وقالت الحركة انه سيتم الإعلان عن الوثيقة السياسية مطلع الأسبوع القادم خلال مؤتمر صحفي لقيادة الحركة تعرض من خلاله مضامين الوثيقة وأبرز ما جاء فيها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock