زواريب

تعرض دارة الفنون – مؤسسة خالد شومان في السابعة والنصف من مساء اليوم الثلاثاء، في الموقع الأثري، الفيلم الروائي “آخر أيام المدينة”، وهو الفيلم الأول لمخرجه تامر السعيد. يأتي عرض الفيلم ضمن معرض “مسار” في دارة الفنون والذي يبرز الرسومات والمطبوعات وأعمال التركيب الفني والأشعة فوق البنفسجية والأداء، حيث يستكشف كيفية قيام الفنانين من أجيال مختلفة بتناول الخط في كل من الفضاءين ثنائي الأبعاد وثلاثي الأبعاد. ويدور الفيلم داخل مدينة القاهرة في العام 2009، حيث حياة (خالد) المخرج الشاب الذي يحاول أن يصنع فيلمًا عن تلك المدينة، وما تحمله من أحلام، في الوقت الذي يعاني فيه من احتمالية أن يُطرد من شقته، والفتاة التي يحبها تريد أن تهاجر خارج مصر. ووسط كل هذا يتذكر أيام طفولته عندما كانت القاهرة مكانًا أكثر إشراقًا. يحاول (خالد) بمساعدة رسائل الفيديو التي تصله من أصدقائه في بيروت وبغداد وبرلين، أن يجد طريقه عبر قسوة آخر أيام المدينة وجمالها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock