زواريب

دفعت ازدواجية الصلاحيات والمرجعيات بين لجنتين مهمتهما ضبط المخالفات المرتكبة بالمنشآت السياحية، أصحاب المنشآت لتنفيذ اعتصام أمام وزارة السياحة أمس والتهديد بإغلاق منشآتهم.
اللجنة الأولى مشكلة بقرار من مجلس الوزراء قبل ثلاث سنوات وبرئاسة وزارة السياحة وعضوية ممثلين عن وزارات ودوائر مختصة بالرقابة على المنشآت السياحية، والثانية أمنية شكلها وزير الداخلية سلامة حماد مؤخرا للتفتيش على نفس الغايات، وتضم مجموعة مندوبين من الوزارات والدوائر الحكومية ذاتها لكنها برئاسة وزارة الداخلية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock