زواريب


جهاز الأشعة الوحيد في مركز صحي الحسا الشامل، والذي يستفيد من خدماته اكثر من اثني عشر ألف مواطن، ظل ولمدة خمسة أعوام في حالة سكون مطبق لعدم تشغيله، مما حرم سكان لواء الحسا وجرف الدروايش، إلى أن تم إعادة تشغيله الأسبوع المنصرم بما يعتبر انتصارا للسكان، والذين ظلوا محرومين من خدماته طيلة تلك المدة مشكلا معاناة حقيقية لهم.



مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock