زواريب

“أعداء الأمس – أصدقاء اليوم”، مقولة تنطبق على تقارب غير مسبوق بين نائبين سابقين خسرا في الانتخابات النيابية الماضية، في أجواء وصفت بالمشحونة والمتوترة بينهما آنذاك.. هذا التقارب عزاه مراقبون لـ “زواريب” إلى نيتهما تشكيل قائمة انتخابية مشتركة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock